البادية الشمالية – حسين الشرعة 

التفت عشائر البادية الشمالية ضمن محافظة المفرق حول القيادة الهاشمية المظفرة فيما يتصل بالوصاية الهاشمية على المقدسات الاسلامية في القدس مشيرين الى دور الهاشميين في الدفاع عن المقدسات الاسلامية والمسيحية ، معتبرين ان دور جلالة الملك عبدالله الثاني يتماهي وتطلعات الشعب الاردني والفلسطيني في آن معا .

واكدت القبائل و العشائر وقوفها خلف القيادة الهاشمية وعميدها جلالة الملك عبدالله الثاني ودعمها لمواقف جلالته الرافضة لصفقة القرن .

واضافت القبائل والعشائر خلال المهرجان الكبير الذي نظمته مساء اليوم السبت ان الاردن بقيادة جلالة الملك عبدالله الثاني سيبقى صخرة منيعة تتحطم عليها كافة المؤامرات التي تهدف للنيل منه مشددين على التاييد المطلق للثوابت الاردنية الرافضة للوطن البديل موكدين على الوصاية الهاشمبة على القدس ومقدساتها والحل العادل للقضية الفلسطينية وفقا لحل الدولتين .

وتضمن الَمهرجان على كلمات تاييد وولاء لمواقف جلالة الملك عبدالله الثاني من قبائل و عشائر بني خالد والسرحان والبري والنعيم وشمر وعنزه والمساعيد والشرفات والعظامات والسردية وزبيد حيث اكد المتحدثون على تجديد الولاء والانتماء خلف القيادة الهاشمية في وجه الاجندات المشبوهة التي تستهدف تصفية القضية الفلسطينية والتي تعد قضية الاردن المركزية مشيرين إلى التضحيات الكبيرة التي قدمها الاردن قيادة وشعبا في سبيل الدفاع عن الحقوق العربية الفلسطينية مشيرين إلى الجهود الكبيرة التي بذلها ويبدلها جلالة الملك عبدالله الثاني في سبيل القضية الفلسطينة ورفعة الاردن في المحافل الإقليمية والدولية.

واشتمل المهرجان الذي حضره المئات من نواب واعيان وشيوخ ووجهاء البادية الشمالية على قصائد شعرية ابرزت دور الاردن بقيادة جلالة الملك عبدالله الثاني في احقاق الحقوق العربية وحماية الاردن وجهوده في هذا السياق اضافة إلى وصلة غنائية من أبناء قبيلة شمز تغنت بالوطن وقائده .