رويترز

تعرضت استعدادات نوفاك ديوكوفيتش المصنف الأول عالميا لبطولة فرنسا المفتوحة للتنس للطمة قوية اليوم الجمعة بعد هزيمته 6-3 و4-6 و6-2 أمام الروسي دانييل ميدفيديف في دور الثمانية لبطولة مونت كارلو للأساتذة.



وعادل ديوكوفيتش، بطل مونت كارلو مرتين، النتيجة بعدما خسر المجموعة الأولى لكن هذا لم يمنع منافسه البالغ من العمر 23 عاما من تحقيق أكبر انتصار في مسيرته.

وخسر ميدفيديف كل مواجهاته الثلاث السابقة أمام ديوكوفيتش لكنه كسر إرسال منافسه الصربي خمس مرات اليوم ليتأهل لقبل النهائي.

وقال ديوكوفيتش "يملك ضربات خلفية قوية ويسددها منخفضة وفي العمق".

وتابع "في يوم عاصف مثل هذا تتغير النتيجة في كل مباراة تبعا لحالة الجو. يكون من الصعب دائما العثور على إيقاعك".

وتابع "تحسنت تحركات ميدفيديف في الملعب كثيرا منذ العام الماضي. يستحق بالقطع بلوغ الدور قبل النهائي".

وسيتقابل ميدفيديف في المباراة المقبلة مع منافس صربي آخر هو دوسان لايوفيتش الذي أتبع فوزه المفاجئ على دومينيك تيم المصنف الخامس عالميا بانتصار آخر بنتيجة 6-4 و7-5 على الايطالي الصاعد من التصفيات لورينتسو سونيجو.

وبالنسبة لديوكوفيتش كان هذا خروجا مبكرا جديدا من بطولة للاساتذة بعدما ودع إنديان ويلز وميامي الشهر الماضي.

وعانى ديوكوفيتش (31 عاما) للظهور بمستواه في أول بطولة على ملاعب رملية يخوضها هذا الموسم وسيتعين عليه تحسين أدائه لتحقيق انجاز شخصي الشهر المقبل في فرنسا المفتوحة بالفوز ببطولة كبرى للمرة الرابعة له على التوالي.