عمان - محمد الطوبل



ينتظر أن يتم اليوم الإعلان عن تأجيل انتخابات نادي الوحدات لتقام بعد أسبوعين -وفق ما درجت العادة- لعدم اكتمال النصاب القانوني.

ويبلغ عدد أعضاء الهيئة العامة الذين يحق لهم المشاركة الفاعلة في العملية الانتخابية 3911 عضواً حيث يشترط لإجراء الانتخابات توفير النصاب القانوني والمحدد بالأغلبية المطلقة (النصف +1) أي ما يقارب 1956 عضواً وهو الأمر الذي يبدو غاية في الصعوبة في الاجتماع الأول وبالتالي فإن الانتخابات ستؤجل لأسبوعين لتقام يوم الجمعة 3 أيار المقبل بمن حضر.

وشهد صباح أمس إغلاق باب الترشح سواء للرئاسة أو العضوية على حد سواء بحضور مندوبي مديرية شباب العاصمة علي عبيدات ومحمود الكيلاني، حيث قدم 35 عضواً أوراق اعتمادهم منهم اثنين لمنصب الرئيس (يوسف الصقور ود. بشار الحوامدة)، وهما يترأسان كتلتين تتنافسان فيما بينهما إلى جانب الـ 11 عضواً المستقل لإفراز هيئة إدارية جديدة لدورة قادمة مدتها ثلاث سنوات وفق نظام الأندية الجديد.

ورغم وضوح الرؤيا حول أعضاء الكتلتين فإن فترة التأجيل قد تحمل عديد المفاجآت والاختراقات، حيث جاءت الأسماء على النحو الآتي:

كتلة الصقور: زيد أبو حميد، علي خليفة، علي مسلم، معتز جابر، إياد الشملتي، خضر صوان، خالد العبسي، محمد دغمش، زيدان مبارك، عمر عشا.

كتلة الحوامدة: عوض الأسمر، زياد شلباية، بسام شلباية، عبدالرحمن النجار، ناصر دغمش، عبدالحكيم السيناوي، غصاب خليل، وليد السعودي، خالد أبو قوطة، حاتم أبو معيليش.

الأعضاء المستقلين: أسعد محيسن، زكريا الجليس، وليد قنديل، زياد حمزة، أشرف البيك، نشأت غنايم، أشرف أبو اسليم، سامي دحبور، العبد سيد جاد، إحسان ياسين، محمد يوسف، محمد ناصر العمره، خَلِيل صالح.