بحث الأمين العام لجامعة الدول العربية احمد أبو الغيط اليوم الخميس، مع رئيس البرلمان العربي الدكتور مشعل بن فهم السلمي وأعضاء مكتب البرلمان، قضايا العمل العربي المشترك ومستجدات الأوضاع في العالم العربي.

واستعرض السلمي، رؤية البرلمان العربي وخطط عمله وتحركاته بشأن أهم القضايا التي يعمل عليها البرلمان العربي في المجالات السياسية والاقتصادية والاجتماعية وحقوق الإنسان، خصوصاً القضية الفلسطينية، والجولان السوري المحتل، ومكافحة التطرف والإرهاب، والتصدي لظاهرة الإسلاموفوبيا، وسبل تعزيز التضامن العربي ومواجهة التحديات، والتصدي للتهديدات الخارجية ومحاولات التدخل في الشؤون الداخلية للدول العربية.

واشار، الى خطط تحرك البرلمان العربي لدعم التكامل الاقتصادي العربي وتقديم توصيات بشأنها من خلال دراسة تحديات استكمال السوق العربية المشتركة، وسبل تسهيل التبادل التجاري البري بين الدول العربية، ووضع رؤية لتذليل العقبات التي تواجه التجارة العربية البينية، وسبل تعزيز الاقتصاد الرقمي العربي والأمن السيبراني، ورؤية البرلمان العربي لتفعيل مشروع الربط الكهربائي بين الدول العربية.

ودعا رئيس البرلمان العربي، الى المزيد من التعاون بين الأمانة العامة لجامعة الدول العربية والمجالس الوزارية مع البرلمان العربي خدمةً للعمل العربي المشترك ودعماً للقضايا العربية الهامة والاستراتيجية.

(بترا)