عمان - خالد الخواجا

أحالت وزارة الصحة قبل أسبوعين عصابة متجولة، تدعي معالجة الأمراض بالشعوذة وبالطب العربي أو الحجامة إلى النائب العام بعد شكاوى وتقارير من جهات رقابية بارتكابها مخالفات.

وقال مصدر مسؤول في وزارة الصحة إن «العصابة تملك أوراقا ووثائق مزورة، تشير إلى أنهم مصرح لهم بالعمل».

وبين المصدر لـ الرأي أن إحدى الشكاوى بينت أن مريضاً دفع 1600 دينار مقابل العلاج وآخر 900 دينار.

وأضاف المصدر «إن هناك مشعوذين يتم ملاحقتهم والتأكد من أماكن تواجدهم وتحويلهم للمدعي العام».

وكشف المصدر انه سيتم السماح لمثل هذه العلاجات بعد تعديلات على التعليمات والانظمة المعمول بها لضمان المراقبة والمتابعة والمحاسبة القانونية.