إربد - أحمد الخطيب

قال الفنان مروان الطواها إن العمل الذي فاز بجائزة جامعة فيلادلفيا لفئة أحسن عمل فني لعام 2018م، حمل عنوان «لنتأمل»، وهو نحت فخاري مزجج، يتخلله زخارف كتابية وهندسية بنحت بارز متفاوت يتخذ الشكل الدائري، وقد أضاف له الزليج الخزفي المشابه للفسيفساء بقاعدة رخامية.

ولفت مشرف مختبر الخزف في كلية الفنون الجميلة بجامعة اليرموك، إلى أن أهمية هذا العمل ترجع إلى استلهامه من زخارف الفن الاسلامي الغني بمكنونه وابداعاته، حيث قام بإعادة صياغتها برؤية معاصرة ليكون للفنان العربي المعاصر هوية تراثية تواكب الفن الحديث والمعاصر وخاصة الزخارف الكتابية التي لها أثر على النفس البشرية مما يعود ايجابا على سلوكه وأخلاقه وتمسكه بها.

وذكر أن العمل الخزفي مجسد برؤية ثلاثية الأبعاد لبعض الحروف، وشكله الدائري يدل على الاستمرارية.

يذكر أن الطواها حاصل على درجة الماجستير في الفنون التشكيلية/خزف من جامعة اليرموك عام ٢٠١٤.