عمان - الرأي

احتفلت مديرية الأمن العام اليوم بالذكرى 98 على تأسيسها، بحضور مدير الأمن العام اللواء فاضل الحمود والعديد من مدراء الأمن العام السابقين وجمع من متقاعدي الأمن العام ومجموعة من ضباط وضباط صف المديرية . وقال مساعد مدير الأمن العام للعمليات العميد عبيد الله المعايطه، إنه قد مرّ تاريخ الأمن العام خلال العقود الماضية بالعديد من مراحل النمو والتحديث، سار خلالها بسرعة وثبات نحو تطور غير مسبوق في مفهوم العمل الأمني الشرطي الشامل، حيث شهدت 98 عاماً الماضية رفداً تراكمياً للجهاز، من حيث المقومات الفنية والإمكانيات التكنولوجية والموارد البشرية، لتواكب متطلبات العمل الأمني في المفهوم الحديث، ولتقديم خدمة أمنية متميزة تمتد على مساحة الوطن وتصل لمختلف فئات وشرائح المجتمع المحلي. وأضاف ان العاملين في مديرية الأمن العام يترجمون توجيهات جلالة القائد الأعلى على أرض الواقع باتباعهم اسلوب الحكمة والشجاعة وسداد الرأي لمواجهة تيار الإجرام بكل عزم واقتدار تزامناً مع تقديم الخدمة الفضلى للمواطنين وزوار الأردن على حد سواء وتحقيق المزيد من النجاحات والإنجازات من خلال الاستراتيجية الأمنية الشاملة والتي تتناسب مع التطورات التي تشهدها المرحلة الحالية. وبين "ان احتفالنا بهذه الذكرى ما هو إلا حافزاً لنا جميعاً للمضي قدماً للارتقاء والرفعة في العمل الشرطي وان نبني ونستكمل مسيرة من سبقونا في تأسيس هذا الجهاز العريق وان نترحم في الوقت ذاته على شهدائنا الأبطال الأبرار الذين ضحوا بدمائهم للذود عن ثرى الأردن الطهور". وقال مدير مكتب ارتباط متقاعدي الأمن العام اللواء المتقاعد احمد الجمل من جانبه "ان احتفالنا بهذا اليوم الأغر عيد تأسيس الأمن العام والذي يضم أبناء جهاز الأمن العام العاملين مع متقاعديه لهو دليل واضح بأن متقاعدي الأمن العام ما زالوا جزءاً لا يتجزأ من لحمة هذا الجهاز العريق، وهم من ضحى وأعطوا كل ما لديهم في سبيل رفعة هذا الجهاز وتطوره حتى وصل إلى ما وصل إليه من تقدم وازدهار وصار يضاهي أجهزة الأمن المتقدمة في مجال اشاعة الأمن والطمأنينة وتقديم الخدمة الانسانية حتى غدا جهازاً شمولياً عصريا" . واضاف إننا كمتقاعدين لجهاز الأمن العام لنعتز بما تقوم به مديرية الأمن العام من اهتمام ورعاية لأبنائها المتقاعدين وتلمس احتياجاتهم واشراكهم في محافل هذه المؤسسة العريقة ثناءً على جهودهم الطيبة التي قدموها ابان فترة خدمتهم ولعطائهم المستمر خدمة للوطن والمواطن . واشتمل الاحتفال على قصائد شعرية، ومغناة من أداء منتسبي الأمن العام تغنت بالوطن وقائد الوطن. وفي نهاية الاحتفال كرم مدير الأمن العام اللواء فاضل الحمود عدداً من الضباط وضباط الصف عن جهودهم في كشف ملابسات جريمة قتل راحت ضحيتها طفلة في محافظة الزرقاء والقاء القبض على الفاعل.