عمان - بلقيس خشمان

لعل الظهور الطيب والنتائج اللافتة التي حققتها المنتخبات الوطنية للتايكواندو (الكبار، الناشئين والأشبال) خلال الشهرين الماضيين، تعد الأفضل على صعيد الرياضة الأردنية، وتؤكد بأن اللعبة تسير وفق الإتجاه الصحيح.

المشاركات الواسعة منذ بداية العام الحالي ولجميع الفئات العمرية لم تأت من أجل المشاركة فقط، بل كان الهدف منها واضحاً، وكانت بالنسبة للاعبي المنتخب الأولمبي (الكبار) تعزيز رصيدهم من النقاط وتحسين تصنيفهم الدولي، وهذا ما تحقق بعد أن تقدموا مراكز للأمام في الإصدار الأخير للاتحاد الدولي الذي أشار إلى تحسن ملموس للاعبين واللاعبات، حيث برز في هذا الجانب زيد مصطفى الذي قفز 26 مركزاً، في حين تقدمت جوليانا الصادق إلى المركز العاشر وباتت قاب قوسين او أدنى من التأهل إلى دورة الألعاب الأولمبية (طوكيو 2020) دون المشاركة في التصفيات، ووفق التعليمات الأولمبية التي تنص على تأهل الستة الأوائل بالتصنيف مباشرة دون خوض التصفيات.

وعلى ذات النهج عزز صالح الشرباتي فرصته بالتأهل إلى الأولمبياد بعدما تقدم نحو المركز 18، بينما حافظ البطل الأولمبي أحمد ابو غوش على المركز الثالث وهو ما يعد بالغ الصعوبة في ظل المنافسة الكبيرة والمحتدمة على المراكز الأربعة الأولى، في الوقت الذي شهد فيه الاصدار دخول نتالي الحميدي لأول مرة في التصنيف.

وتشير النتائج الطيبة إلى المزيد من فرص التقدم في التصنيف الدولي، بعد أن صدر دون احتساب نتائج بطولة كأس الرئيس التي جرت في جزيرة كيش الإيرانية والتي أحرز فيها المنتخب ميداليتين ذهبية وبرونزية ما يعزز فرص تقدم جديدة للاعبين في الإصدار الجديد، خاصة أن صاحب المركز الأول يحصل على ٢٠ نقطة، والثاني ١٢ نقطة، والثالث على سبع نقاط.

أما بالنسبة للاعبي الفئات العمرية، فقد كان الهدف الرئيس إكسابهم الخبرة من خلال الاحتكاك مع لاعبين على سوية عالية في اللعبة، تأهباً للمشاركة في البطولات الآسيوية التي نال الأردن شرف استصافتها في تموز المقبل نظراً للسمعة الطيبة التي يتمع بها، حيث ما حققوه من نتائج يبشر بالخير في صناعة المستقبل وهدف الأعداد لأولمبياد 2022.

هذه الإنجازات التي تعد استكمالاً لمثيلاتها حقتتها اللعبة منذ سنوات لم تكن ستتحقق لولا الخطط المدروسة والتناسق والتناغم الفني والإداري والدعم الموصول لأسرة اتحاد اللعبة وعلى رأسها سمو الأمير راشد بن الحسن، رئيس الاتحاد.

هذا العمل المنضبط والمتكامل في الرؤيا الإدارية والفنية، يجعل من عملية طرق أبواب الإنجاز في الاستحقاقات المستقبلية أمراً غير مستحيل لأن الأداء العام والنتائج تزيد مساحة الأمل بأن يكون للتايكواندو الأردنية حضوراً مميزاً ولافتاً في الأولمبياد المقبل والبطولات التي تحظى بتنافس (الأقوياء) نظراً لتصنيفها الدولي.

وتجدر الاشارة إلى أن المنتخبات الوطنية للتايكواندو لمختلف الفئات حققت في البطولات التصنيفية منذ بداية العام الحالي 47 ميدالية ملونة على النحو التالي:

بطولة مصر الدولية المصنفة من عيار النجمتين

حصد منتخب (الكبار) أربع ميداليات ملونة أربع ميداليات ملونة (ذهبيتين وفضية وبرونزية) وجاءت عن طريق: زيد مصطفى (ذهبية وزن تحت ٥٨ كغم)، صالح الشرباتي (ذهبية وزن تحت ٨٠ كغم)، حمزة قطان (فضية وزن فوق ٨٧ كغم) وجوليانا الصادق التي أحرزت برونزية منافسات وزن تحت ٦٧ كغم.

واحرز منتخبا الأشبال والزهرات ١٥ ميدالية ملونه من بينها ست ميداليات ذهبية وثلاث فضيات وست برونزيات: عمر أبو دياب (ذهبية وزن تحت ٤١ كغم)، آية حسن (ذهبية وزن تحت ٣٧ كغم)، أحمد القريني (ذهبية وزن تحت ٥٧ كغم)،سارة القرعان (ذهبية وزن تحت٤٧ كغم)، تميم أبو شقرة (ذهبية وزن تحت٤٥ كغم)، فادية الخرفان (ذهبية وزن تحت٣٣ كغم)، مايا الخطيب (فضية وزن تحت ٢٩ كغم)، سيف أبو السعود (فضية وزن تحت ٤١ كغم)، مالك محفوظ (فضية وزن تحت٥٣ كغم)،ملك حياصات (برونزية وزن تحت ٥١ كغم)، زيد درس (برونزية وزن تحت ٦٥ كغم) وجود الصقور التي أحرزت برونزية وزن تحت ٥٩ كغم، موسى الفنش (برونزية وزن فوق٦٥ كغم)، أسامة الأطرش (برونزية وزن ٦١ كغم) ومؤمن عصفور (برونزية وزن تحت٥٣ كغم).

كأس الرئيس (إيران)

حقق المنتخب الأولمبي ذهبيتين عبر صالح الشرباتي وأنس الصادق إلى جانب برونزية نالها حمزة قطان، فيما احرز منتخب الناشئين ٨ ميداليات ملونة (ذهبيتان وفضية وخمس برونزيات) وجاءت الميداليات من خلال اللاعبين واللاعبات: عبدالهادي الشوالي (ذهبية وزن تحت ٧٣ كغم) ونتالي الحميدي (ذهبية وزن ٦٣ كغم) ومحمود الطرايرة (فضية وزن تحت ٤٥ كغم) وليث الرواشدة (برونزية وزن تحت ٤٥ كغم) ولؤي حميدان (برونزية وزن تحت ٥٥ كغم) وبيسان عبدربه (برونزية وزن تحت ٥٢ كغم) وحلا ملكاوي (برونزية وزن تحت ٤٩ كغم) وجوانا الصادق (برونزية فوق ٦٧ كغم).

- بطولة الفجيرة الدولية (الإمارات) - المصنفة النجمة الواحدة

نال فيها المنتخب اربع ذهبيات جاءت عبر احمد ابو غوش، نتالي الحميدي، زيد الحلواني، حمزة قطان وفضيتين عن طريق صالح الشرباتي وانس الصادق وبرونزية للاعبة جوليانا الصادق.

بطولة كأس الرئيس (تركيا) - المصنفة من النجمتين

ثلاث ذهبيات جاءت عن طريق احمد ابو غوش ونتالي الحميدي وعبد الهادي الشوالي، وفضية احرزها فهد عمار وبرونزية نالها لؤي نزال.

- بطولة تركيا المفتوحة ( تركيا) -المصنفة من النجمة الواحدة-

حقق فيها عبد الهادي الشوالي و نتالي الحميدي ميداليتين ذهبيتين، في حين احرز فهد عمار ميدالية فضية.