عمان - رويدا السعايدة

أصدر الريادي محمد البطيخي كتاب «إجازة ريادية» الذي يجمع قصصاً مصورة عن البيئة الريادية والاستثمارية يتضمن نصائح بطابع كوميدي ساخر عبر قصص مصورة.

وبين البطيخي في حديث الى «الرأي» ان الكتاب جاء بطريق الصدفة حيث قام بنشر أول رسمة على السوشال ميديا ليتفأجا بردة فعل كبيرة من قبل المتصفحين على محتوى الرسمة؛ ما اثر في الاستمرار في الرسومات واحدة تلو الأخرى ليصل في نهاية الامر الى جمعها في كتاب واحد يحمل اسم «إجازة ريادية ».

وتتضمن الرسومات نصائح تدريبيةحول كيفية السير بطريق العمل الريادي الصحيح وتجنب الاخطاء.

ويحوي الكتاب 52 رسمة كل واحدة تطرح نصيحة في مضمار العمل الريادي الناجح.

والبطيخي له باع طويل في البيئة الريادية والاستثمارية والتدريب والاستشارات.

ولفت الى ان اختياره لاسم اجازة ريادية ليثب عكس ما هو متداول عن العمل الريادي بانه عمل حر لا يقيد صاحبه وان صاحب العمل الرياي لا يكون في إجازة بل يتطلب منه النجاح في ذلك المضمار وقتا طويلا.

البطيخي هو المدير التنفيذي لتطبيق «بالفرن» الذي يسهم بترويج وتسويق منتجات سيدات ماهرات بالطبخ يعملن من منازلهن، والتشبيك مع المستخدم الذي يبحث عن «أكلة منزلية».

لم يغفل البطيخي، الحاصل على بكالوريوس المحاسبة والماجستير في إدارة الأعمال، عن أهمية دور التكنولوجيا في دفع عجلة التنمية المستدامة من خلال توفير فرص عمل للشباب.

وفر البطيخي، من خلال مشروع «بالفرن»، نحو 160 فرصة عمل لشابات في منازلهن، مكّنهن من تسويق ماكولاتهن ومنتجاتهن وتسهيل وصول الزبائن إليهن. يجد البطيخي النجاح في أي مشروع عندما يؤدي صاحبه خدمات لآخرين، ناصحاً الشباب ممن يحلمون بتأسيس مشاريعهم الخاصة وأن تخدم الفكرة شريحة كبيرة من المواطنين كما تساهم في حل مشاكل مجتمعية؛ مراعيا ما يحتاجه الناس ويطلبه السوق