السلط- لينا عربيات

قال مواطنون ان مشكلة فيضانات مياه الصرف الصحي وخروج اغطية المناهل عن مكانها في شارع الميدان ومنطقة السلالم عند هطول الامطار ما زالت تراوح مكانها رغم المطالبات بايجاد حلول جذرية من قبل مديرية مياه البلقاء.

وبين تجار في شارع الميدان بالوسط التجاري للمدينة ومنطقة السلالم الى «الرأي» ان فيضان مناهل الصرف الصحي وخروج اغطية المناهل من مكانها عند هطول الامطار مشكلة يعاني منها الجميع تتكرر سنويا بالموسم المطري ما يشكل خطورة على المركبات والمواطنين على حد سواء نتيجة المناهل منزوعة الاغطية.

واكدوا ان فيضانات المناهل يؤدي الى انتشار المياه العادمة والروائح الكريهة في شارع الميدان وفي منطقة السلالم ومنطقة المعارض بالاضافة الى احداث اضرار بالمركبات اثر مرورها على اغطية المناهل التي خرجت عن اماكنها جراء فيضانات المياه العادمة.

وقالت ام محمد الدباس «انه اثناء مسيرها في منطقة السلالم ونظراً لعدم انتباهها اثناء المسير كاد ان يسقط طفلها في احد مناهل الصرف الصحي المنزوعة الغطاء، مطالبة ضرورة ايجاد حلول من قبل مديرية مياه البلقاء لمناهل الصرف الصحي المكشوفة حماية للمواطنين.

وقال مدير مياه البلقاء المهندس محمد العمايرة ان شبكة الصرف الصحي عند هطول الامطار لا تستوعب كميات المياه التي تزود الشبكة في عدة مناطق منها شارع الميدان ومنطقة السلالم وغيرها من المناطق ما يعمل على احداث فيضانات في بعض مناهل الصرف الصحي لتدني القدرة الاستيعابية للشبكة في تلك المناطق.

واوضح ان الشبكة مخصصة في الاصل لاستيعاب مياه الصرف الصحي وليس لمياه الامطار الا ان الطبيعة الجغرافية لمدينة السلط وعدم وجود عبارات مياه كافية في تلك المناطق يؤدي الى تجمع مياه الامطار في شبكة الصرف الصحي ما يعمل على فيضانها عند هطول الامطار.

وطالب بلدية السلط الكبرى استحداث عبارات مياه لاستيعاب مياه الامطار منعاً لاختلاطها مع مياه الصرف الصحي وبالتالي عدم استيعاب شبكة الصرف الصحي لكميات المياه التي ترفد الشبكة، مؤكدا ان مديرية الصرف الصحي في سلطة مياه البلقاء تقوم بواجبها في شفط المياه العادمة عند فيضانها واعادة اغطية المناهل لمكانها بالسرعة المطلوبة.