البترا–زياد الطويسي

على الشوارع الفرعية في الأحياء، ووسط أزقة الحارات وفي أراض غير مؤهلة لممارسة الرياضة، يقضي أبناء وادي موسى وقت فراغهم بلعب كرة القدم.

الكرة كثيرا ما تتدحرج إلى الأودية والأماكن البعيدة نظرا للجغرافية الصعبة للمنطقة، ما دعا أبناء المدينة للمطالبة مرارا بإقامة ملاعب خماسية لكرة القدم في عدد من الأحياء.

المواطن عبدالله الهلالات الذي يراقب الأطفال وهم يلعبون الكرة في الأحياء، يؤكد أن لعبهم محفوف بالمخاطر، فلا الأرضية التي يلعبون عليها مؤهلة، ولا الأماكن التي يمكن أن تسقط بها الكرة سهلة لإعادتها. ويطالب المواطن عمر الحسنات بضرورة إقامة ملاعب تمكن الأطفال والشباب من تفريغ طاقاتهم الرياضية، حيث لا يوجد في وادي موسى إلا صالتان رياضيتان وملعب يقع في الجهة الشرقية من المدينة ويبعد عن أغلب أحيائها.

ويعتبر أن المرافق الرياضية المتاحة في المدينة، لا تفي بأغراض ومتطلبات المنطقة. هذا الأمر دفع أطفال حي شركة الكهرباء في وادي موسى، لتقديم مطالبة خطية لسلطة إقليم البترا بإقامة ملعب لخماسي كرة القدم في حيهم.

فيما أبدى رئيس مجلس مفوضي سلطة إقليم البترا التنموي السياحي الدكتور سليمان الفرجات، استعداد السلطة لتخصيص أراض لإقامة ملاعب خماسية لكرة القدم، تحفيزا لحركة الرياضة والشباب في المنطقة، التي تفتقر للملاعب.

وأشاروا خلال المطالبة إلى تعرضهم للمخاطر خلال ممارسة الألعاب الرياضية في الشوارع والأماكن غير المخصصة لذلك، مطالبين السلطة بدعم القطاع الرياضي. وكان أعضاء مجلس المحافظة عن لواء البترا قد بحثوا مع الفرجات أيضا، أمر تخصيص أراض لإقامة ملاعب لكرة القدم في عدد من مناطق اللواء، ضمن مخصصات المحافظة.

وأعرب الفرجات عن استعداد السلطة التام لذلك، وذلك ضمن دورها التنموي في المنطقة.