أن تحركات نشطة تشهدها أروقة أحد اندية المحترفين بهدف توفير غالبية من الهيئة العامة لتقديم شكاوى على ادارة النادي.

أن ادارة أحد أندية المحترفين استتمزجت وعبر وسيط مدرباً عربياً سبق له تدريب المنتخب الوطني حول امكانية توليه تدريب الفريق، وان الرد لم يكن ايجابياً.

أن استمرار احد المدربين بدوري المحترفين بمهمته يعود الى عدم نجاح الادارة بتوفير الخيار البديل في ظل الصعوبات المالية وتبعات الشرط الجزائي.

أن أحد ادارات الاندية عرضت على شخصية اقتصادية منصب رئاسة النادي مقابل تقديم الدعم المالي، لكن المفاوضات لا تزال شائكة.