عمان - الرأي

يحتضن الاردن تحت رعاية رئيس الوزراء الدكتور عمر الرزاز الخميس المقبل فعاليات الندوة السادسة والعشرين لقضايا الزكاة المعاصرة بتنظيم من بيت الزكاة الكويتي بالتعاون مع صندوق الزكاة الاردني وبحضور ومشاركة عدد من أهل العلم والاختصاص بالمحاسبة والاقتصاد الإسلامي.

وفي هذا الاطار كان مدير عام صندوق الزكاة الدكتور عبد السميرات قد استقبل وفد من بيت الزكاة الكويتي برئاسة مدير العلاقات العامة عبد العزيز البطي لابلاغه اختيارالعاصمة عمان لاحتضان هذه الندوة .

وجرى خلال اللقاء بحث أهمية تعزيز التعاون الاقتصادي والاستثماري بين البلدين الصديقين في قضايا الزكاة المعاصرة وتبادل الرؤى والخبرات فيما بين المشاركين في الندوة من أجل الارتقاء بأعمال الزكاة.

وبين البطي ان هذه الندوة تهدف إلى مناقشة العديد من قضايا الزكاة المعاصرة والبحوث الشرعية والمحاسبية والمالية المرتبطة بالزكاة والخروج بالفتاوى التي تتوافق مع الكتاب والسنة وتتواكب مع المصطلحات المالية المعاصرة.

واكد البطي -بحضور مدير المكتب الشرعي جابر صويلح ومراقب الاعلام حمد الاعلام ومراقبة الميزانية العامة محمد غزاي الرميح من الجانب الكويتي ، ومن الجانب الاردني مساعد المدير العام السيد شاهر اعيدة ومدير المعلوماتية المهندس بشار ابوليلي ،ومسؤول الاعلام عكاشة القرارعه - ان هدف بيت الزكاة من إقامة ندوات الزكاة الفقهية وضع حلول وإصدار فتاوى شرعية لبعض المستجدات المالية وعلاقتها بالزكاة ونشر الوعي الشرعي بفريضة الزكاة لما لهذا الركن العظيم من الأثر الكبير في تحقيق التكافل الاجتماعي والاستقرار الاقتصادي .

ويعتبر البطي ان اختيار الاردن ممثلة بصندوق الزكاة هو اختيار نموذجي قامت به اللجنة المشرفة على هذه الندوة لما يتمتع به الاردن من استقرار امني وعلاقات جوار وصداقات جيدة بالاضافة الى تجارب سابقة في عقد مثل هذه الفعاليات في المملكة .

من جانبه اشاد مدير عام صندوق الزكاة الدكتور عبد السميرات بالدور الاجتماعي والتكافلي التي تقوم به دولة الكويت الشقيقة ممثلة ببيت الزكاة ، وابدى سعادته الغامرة لاحتضان هذه الندوة المتخصصة في قضايا الزكاة المعاصرة ، مؤكدا على تذليل العقوبات والتسهيلات لانجاح هذه الندوة .