غزة - وكالات

استشهد طفل فلسطيني باعتداء قوات الاحتلال على المشاركين بمسيرات العودة وكسر الحصار شرقي قطاع غزة.

وقالت وزارة الصحة في قطاع غزة إن الطفل حسن اياد شلبي 14 عاما استشهد جراء تعرضه لعيار ناري في الصدر من قبل قوات الاحتلال الاسرائيلي شرق خان يونس جنوب قطاع غزة، كما استشهد شاب فلسطيني ثان برصاص قوات الاحتلال الاسرائيلي شرقي مدينة غزة .

وقال الدكتور اشرف القدرة الناطق باسم وزارة الصحة في غزة ان الشاب حمزه محمد اشتيوى 18 عاما استشهد جراء تعرضه لعيار ناري في الرقبة من قبل الاحتلال الاسرائيلي شرق غزة.

واشار الى ارتفاع عدد الجرحى جراء اعتداء الاحتلال على المشاركين في مسيرة العودة شرقي قطاع غزة الى سبعة عشر جريحا.

وكان الاف المواطنين الفلسطينيين توجهوا مع ساعات عصر اليوم إلى المناطق الشرقية للقطاع قرب السياج الأمني؛ للمشاركة في فعاليات الجمعة الـ46 من مسيرات العودة وكسر الحصار التي دعت إليها الهيئة الوطنية العليا للمسيرات تحت عنوان "لن نساوم على كسر الحصار".