عمان - الراي

أصدرت محكمة أمن الدولة، اليوم الثلاثاء، حكماً بحق أحد منظري التيار السلفي الجهادي، يقضي بسجنه 9 سنوات مع الأشغال المؤقتة، على خلفية أحداث الزرقاء.

وأدانت المحكمة المتهم الرئيس في الأحداث التي شهدتها مدينة الزرقاء عام 2011 "بجناية القيام بأعمال من شأنها التحريض على مناهضة نظام الحكم السياسي"، فيما برأته من جنحة "إثارة النعرات الطائفية".

وأعلن قرار الحكم خلال جلسة علنية برئاسة رئيس المحكمة القاضي العسكري العقيد الدكتور محمد العفيف، وبعضوية القاضيين أحمد القطارنة وناصر السلامات، وبحضور مدعي عام أمن الدولة القاضي العسكري النقيب محمد محاسنة.


بترا