عمان  - سيف الجنيني

اكد نقيب اصحاب المخابز عبد الاله الحموي ان وزارة الصناعة والتجارة سترد على مطالب اصحاب المخابز نهاية الشهر الحالي.

ولفت في تصريح الى" الرأي " الى انه تم عقد اجتماع مع الهيئة العامة لنقابة اصحاب المخابز ووزارة الصناعة والتجارة الخميس الماضي حيث تم عرض مطالب اصحاب المخابز على الوزارة موضحا ان الوزارة سترد على المطالب نهاية الشهر الحالي.

واشار الحموي ان ابرز مطالب اصحاب المخابز تتمثل بتخفيض سعر طن الطحين 20 دينارا بسبب الخسائر التي لحقت باصحاب المخابز موضحا ان اصحاب المخابز تكبدوا خسائر بسبب انخفاض الانتاج نظرا لتغير الية دعم الخبز العام الماضي.

ولفت الى ان نسبة كبيرة من المخابز تراجع انتاجها بنسب وصلت اكثر من 50% في مناطق المملكة مشيرا الى ان بعض المخابز شهدت اغلاقات بسبب انخفاض انتاجها وتكبدها خسائر مطالبا الجهات المختصة بتخفيض سعر طن الطحين حفاظا على المخابز والقطاع الذي يمر بحالة حرجة.

يشار الى ان الحكومة السابقة قامت بتحرير اسعار الخبز وتوجية بدل دعم نقدي للمستهلكين لوقف الهدر الناتج عن سوء الاستخدام بعد وضع تسعيرة لها كل ثلاثة شهور من خلال شمول كل مواطن يقل دخله عن 1200 دينار وذلك ضمن برنامج الامان الاجتماعي والذي حدد بـ 171 مليون دينار لكل من مادة الخبز وبدل ضرائب على السلع.

ويبلغ استهلاك المملكة من الطحين المدعوم حوالي 669.6 ألف طن سنويا، أي ما يعادل 55.8 ألف طن شهريا

وقال الناطق الإعلامي لوزارة الصناعة والتجارة ينال البرماوي، خلال وقت سابق إن الحكومة قررت تثبيت أسعار الخبز للعام 2019.

وأضاف البرماوي ان «أسعار القمح عالميا ارتفعت، حيث أن الحكومة قررت تحمّل فروقات الأسعار.

وقال أن كلف انتاج الخبز ارتفعت مع ارتفاع أسعار القمح عالميا، مشيرا إلى أن تقديرات الكلف جاءت بعد مراجعة الحكومة لها بداية الشهر الجاري.

وقال ان فروقات الأسعار التي تتحملها خزينة الدولة 20 – 25 دينارا تقريباً لطن الطحين للمحافظة على أسعار الخبز محلياً.

وشرح أن الحكومة تصرف 120 دينارا لكل مخبز حجري ونصف آلي يستهلك طن طحين أو أقل في اليوم الواحد، لدعم المخابز والمحافظة عليها، حيث ارتأت الحكومة من باب التخفيف على المواطن تثبيت أسعار الخبز العربي الكبير والصغير وتحمل فروقات أسعار القمح عالميا لافتا الى أن طن الطحين يباع للمخابز بسعر 210 دنانير و80 قرشاً.

وبحسب دراسات ، يقدر استهلاك الفرد من مادة الخبز بحوالي 90 كيلوغراما سنويا ما يعني ان الحكومة تقدم دعما بمقدار 16 قرشا، في حين تبلغ كلفة إنتاج الكيلو الواحد من الخبز حوالي 32 قرشا، وهي تتغير شهريا حسب أسعار القمح والكلف ، ويبلغ عدد المطاحن العاملة في المملكة 14 مطحنة إضافة إلى أن عدد المخابز العاملة في كافة انحاء المملكة تبلغ 1700 مخبز ، و يبلغ معدل الاستهلاك السنوي للقمح حوالي 960 ألف طن، أي ما يعادل 80 ألف طن شهريا.