عمان - الرأي

قال رئيس الوزراء الدكتور عمر الرزاز ان زيارته للولايات المتحدة ناجحه بكل المقاييس من خلال الاجتماعات التي عقدها مع مختلف الجهات.

واضاف في اتصال مع برنامج ستون دقيقة الذي بثه التلفزيون الاردني مساء اليوم، " اننا دخلنا مرحلة الاستثمار وتحسين الخدمات في التعليم والصحة والنقل وكل الجهات تقدر هذه التوجهات وتدعمها لينمو الاقتصاد الاردني" .

واضاف الرزاز " انبثق عن هذه الاجتماعات عدة نتائج اهمها الاعداد لمؤتمر لندن نهاية شهر شباط الذي سيركز على دعم الاستثمار في الاردن وتحفيز القطاع الخاص على الاسثمار في المملكة".

وبين الرزاز ان اللقاء الذي عقد في غرفة التجارة الامريكية كان مثمرا حيث ابدوا اهتماما بالاستثمار قي الاردن كونه واحة امن واستقرار وعلاقاته البينية مع الدول العربية ودول المنطقة ممتازة، فضلا عن اتفاقيات التجارة مع الولايات المتحدة واوروبا والتي تمهد للنمو والتطور التجاري والاقتصادي.

واشار رئيس الوزراء الى ان البنك الدولي بصدد اعداد قرض ميسر مخفض الكلف ويغطى من كلفه.

وبخصوص صندوق النقد الدولي، قال الرزاز انه سيقوم باجراء المراجعة الثانية ،مشيرا الى ان هنالك شعور بان الاردن قام بواجبه بضبط النفقات ومعالجة المديونية بشكل ممنهج.

واكد ان التركيز في المرحلة القادمة سيكون على النمو والاستثمار ،لافتا الى ان الزيارة موفقة والتركيز فيها انصب على الاستثمار والنمو والتشغيل وقطاعات الطاقة والمياه والنقل.

وابدى الرزاز تفاؤلا بان يلمس الاردنيين ثمار الخطط الاقتصادية في العام الجاري 2019 ، خصوصا ما يتصل بتوجيهات جلالة الملك عبدالله بتوفير فرص عمل الأردنيين.

واكد الرزاز ان جهود جلالة الملك والاردن وجهودهم الكبيرة في احتضان اللاجئيين كانت محل اشادة وتقدير من جميع الاطراف.

واكد الرزاز ان الاوساط الامريكية التي التقاها على مدى الايام القليلة الماضية ثمنت جهود جلالة الملك والاردن الكبيرة في احتضان اللاجئين السوريين وتقديم المساعدات الإنسانية لهم .