شجره « العرعر الفينيقي» ( Juniperus phoenicea ) في جبال محميه ضانا. كان اهل الجنوب يستعملون هذه الثمار في تحضير نوع من الشاي و ذلك لاحتوائها على مواد عطريه و معقمه و كذلك لطعمها الحلو لاحتوائها على السكريات.

في الاردن، تتواجد هذه الشجره في جبال الطفيله و البترا و بشكل اقل في جبال رم.

العرعر بكل دقه اختار منطقه تواجده فقط في طبقتين من جيولوجيا الاردن و هما الصخور الرمليه لطبقه «ام عشرين» حمراء اللون و طبقه الديسي البيضاء.

تعرضت اشجار العرعر الى جفاف مميت بسبب انخفاض غير مسبوق في معدلات الامطار السنويه. اذا استمر هذا الحال ، قفد لا يراها احفادنا الا في الصور ، و ربما القليل منها في شقوق صخريه معزوله. علماً بان هذه الاشجار كانت تشكل غابات في سفوح جبال الشراه المطله على وادي عربه، و بكميات وفرت جذوعها المواد الانشائيه لاسقف و ابواب آلاف البيوت في العشرات من قرى الطفيله والشوبك و البترا و راس النقب و التي بنيت معاً بين ١٨٩٠ و ١٩٤٠