عمان – ماجد الامير

يصوت مجلس النواب مساء الخميس على مشروعي قانوني الموازنة العامة للدولة لسنة 2019 والوحدات الحكومية لسنة 2019 بعد ان ينهي النواب كلماتهم حول الموازنة

وتحدث خلال الايام الثلاث 72 نائبا والتي ناقشوا فيها الموازنة العامة للدولة .

وعرض النواب في كلماتهم في الجلستين الصباحية والمسائية التي عقدهما المجلس برئاسة رئيس المجلس المهندس عاطف الطراونة وحضور رئيس الوزراء الدكتور عمر الرزاز وهيئة الوزارة المطالب الخدماتية لدوائرهم الانتخابية وخاصة فيما يتعلق بالصحة والتعليم والبنية والتحتية .

وطالب النواب من الحكومة العمل على تحسين الواقع المعاشي للمواطنين وتحسين الخدمات المقدمة لهم .

وطالب النواب باجراءات اقتصادية تساعد الناس على تحسين مستوى معيشتهم ومحاربة الفساد المالي والاداري ، كما اكد النواب على ضرورة الغاء بند فرق الوقود في فاتوره الكهرباء

وظهر واضحا خلال نقاشات الموازنة ان هناك نقدا لسياسات الحكومة الاقتصادية وخاصة فرض لضرائب على المواطنين .

واكدت الكلمات على ضرورة قيام الحكومة باتباع سياسة اقتصادية تؤدي الى تحسين مستوى معيشة المواطنين

واشاد النواب في لجنتهم المالية على جهودها في مناقشة مشروع الموازنة العامة للدولة والتوصيات التي قدمتها اللجنة الى المجلس

واكد النواب على ضرورة دعم القوات المسلحة والاجهزة الامنية وتوفير كل وسائل الدعم والامكانيات لهم .

واشاد النواب في كلمتاتهم بجهود جلالة الملك عبدالله الثاني في تحسين مستوى معيشة المواطنين وتحسين الاقتصاد الوطني

وكررت الكلمات النيابية المطالبة باصدار قانون العفو العام الذي ما زال الحديث عنه تحت القبة يأخذ حيزا كبيرا ، والذي ارسلته الحكومه الى المجلس امس ، وعبر النواب عن تثمينهم وشكرهم الى جلالة الملك عبدالله الثاني على اصداره توجيهاته السامية للحكومة لاصدار قانون العفو العام

وطالب النواب من الحكومة العمل على حل مشكلتي الفقر والبطالة من خلال سياسات اقتصادية تشجع على الاستثمار وتوفر فرص العمل للشباب .

كما طالبت الكلمات برفع الحد الادنى للاجور وزيادة رواتب الموظفين المدنيين والعسكريين .

وطالب النواب من الحكومة بمحاربة الفساد المالي والاداري .

ورفض نواب الصورة التي عرضتها النائب علياء ابوهليل لمدرسة اثناء القاء كلمتها والتي وصفها رئيس المجلس بان هذه الصورة تسيء للتعليم في الاردن ، مطالبا من النائب ابوهليل ذكر اسم المدرسة الا انها " النائب ابوهليل " رفضت ذكر اسم المدرسة وهو ما دفع الى احتجاج العديد من النواب ، وقرر الطراونة تحويل ابوهليل الى لجنة السلوك والنظام وشطب ما ذكرته عن المدرسة من محضر الجلسة كما اعترض نائب رئيس الوزراء الدكتور رجائي المعشر على الصور معتبرا انها مسيئة مطالبا من النائب تحديد اسم المدرسة

وأعلن الطراونة أن الصور التي عرضتها النائب ابوهليل هي صور لمدرستين خارج الاردن في مصر و اليمن ، مشيرا الى ان النائب ضللت المجلس في هاتين الصور لانهما من خارج الاردن

وردت النائب ابوهليل ان الصور الموجودة على الموبايل الخاص بها هي لمدرسة سلمان الفارسي في مدينة العقبة . الا ان الطراونة قال لها ان الصور التي عرضتها النائب ليست من العقبة وانما من خارج الاردن

وفي بداية الجلسة هنأ رئيس مجلس النواب المهندس عاطف الطراونة بالعام الجديد

وقال " أرفع باسمكم جميعاً لمولاي جلالة الملك عبد الله الثاني وولي عهده الأمين ولأبناء شعبنا الأصيل، أسمى معاني التهنئة ، بحلول العام الجديد".

واضاف " وإذ نتطلع إلى مواصلة دورنا الرقابي والتشريعي على النحو الذي يحقق طموحات وتطلعات شعبنا الأصيل، فإننا وبعد إقرارنا لسبعة وأربعين قانوناً عبر (81) جلسة عُقِدت العام الماضي، لنؤكد استمرارنا في الجهد والعطاء، هدفنا ومقصدنا المصلحة الوطنية، وتذليل العقبات أمام المواطنين، وهو عملٌ يتطلبُ تعاوناً بين السلطات، على طريق تحقيق النمو الاقتصادي المأمول وتشجيع حركة الاستثمار، وتحقيق انطلاقة حقيقة وفاعلة بين القطاعين العام والخاص، نحو إيجاد فرص عمل كريمة وتحقيق تنمية منشودة " .

وقال إننا في مجلس النواب انطلاقاً من دورنا الدستوري الذي منحنا الرأي والقرار في مجمل السياسات العامة للدولة، وبمكانتنا في موقعٍ متقدمٍ في تصميم السياسات الوطنية، مطالبون بمزيد من الجهد والعمل على طريق النهوض بوطننا وتجاوز التحديات، مؤكدين هنا أن الأردن الذي قدم لنا الكثير يستحق منا الوفاء والبذل والعطاء.

وترأس النائب الاول لرئيس مجلس النواب الدكتور نصار القيسي جانبا من جلسة الأربعاء.