من زمان



في الصورة واجهة المسجد الحسيني الاقدم ومئذنة المسجد الغربية قبل ترميمه وبالخلف مزرعة ضم جزء منها الى ساحة المسجد مقبرة وادي السرور قبل نقلها الى المصدار وفي مقدمة الصورة ساحة الجزيرة الكبيرة الفاصلة بين شارعي الرضا والسعادة 1898-1913.



مكان التقاط الصورة من سفح جبل القلعة، حيث تبدو في اعلى الصورة جبال الجوفة والتاج والمنارة.

وفي منتصف الصورة المدرج الروماني ومن جانبه مبنى صغير كان مقراً لرئاسة الوزراء ايام امارة شرقي الاردن، ومن امام المدرج الروماني المباني الشهيرة التي زالت مبنى فندق فيلادلفيا والديوان الاميري والمدرسة العسبلية، وجسر العسبلي، وبيت البلبيسي والصورة يعود تاريخها الى ثلاثينيات القرن الماضي لأحدى مناطق عمان المهمة في ذلك الزمن.



في مقدمة الصورة جزء من مرتفع جبل القلعة الذي يطل على وسط مدينة عمان القديمة حيث الاشجار الكثيفة وهي الآن محلها الساحة الهاشمية، ويبدو كذلك المدرج الروماني ومن امامه ثلاثة مبانٍ شهيرة هي: المدرسة العسبلية، والمقر الأميري للأمير عبدالله الأول رحمه الله، وبجانبه فندق فيلادلفيا، وكانت الصورة هذه ترجع الى ثلاثينيات القرن الماضي.

حكاية صورة .. وليد سليمان



فوزي ومديحة في سينما بسمان بعمَّان 1955

جاء الى عمان في العام 1955 الفنانان الزوجان, المطرب الموسيقار محمد فوزي، والفنانة الممثلة مديحة يسري, لحضور فيلمهما السينمائي - الجديد آنذاك- وكان بعنوان «بنات حواء», حيث صعدا الى خشبة مسرح سينما بسمان, وقاما بتحية جمهورالحضور في قاعة السينما, وتحدثا عن حبهما للأردن وقيادته وشعبه الذواق للفن, وردَّ الجمهور بالترحيب والتصفيق لهما.

وكان الفنانان يُعتبران من أشهر الفنانين في مصر, حيث تميزت مديحة يسري كواحدة من أجمل عشر نساء في العالم خلال حقبة الأربعينيات, وتزوجت من الفنان الكبير محمد فوزي بعد أن جمعهما الحب أثناء تصوير أحد الافلام، ليعلنا ارتباطهما الرسمي عام 1952، ليكونا معا واحدا من أشهر الثنائيات في تاريخ السينما المصرية.

وقد بلغ رصيد محمد فوزي من الأغاني 400 أغنية منها حوالي 300 في الأفلام, من أشهرها «حبيبي وعينيي»، و»شحات الغرام»، و»تملي في قلبي»، و»مالو القمر مالو».

وله مجموعة من أجمل اغاني الأطفال ومن أشهرها «ماما زمانها جايه»..جايه بعد شويه جايبه لعب و حاجات». و»ذهب الليل طلع الفجر والعصفور صوصو», وغيرها من الأغاني.

وله لحن خاص واسمه «يا مصطفى يا مصطفى أنا بحبك يا مصطفى» والذي اصبح أيقونة في الموسيقى العالمية حيث تم استخدام لحن هذه الاغنية في اغانٍ عالمية عديدة.

ورحل محمد فوزي عن هذه الدنيا عام 1966, أما مديحة فقد رحلت قبل عدة شهور من هذا العام 2018.

ومن أغاني فوزي في فيلم بنات حواء:

تعب الهوى قلبي والحلو مش داري

وِل إمتى حَ نخبي على بعض ونداري

تعب الهوى.. تعب الهوى.. قلبي

ضيعت أيامي بين شوقي وهيامي

وانام بأوهامي واصحى على ناري

ذاكرة الرأي عام 1973