عمان - الرأي

تسلمت جامعة البترا كأس المركز الأول في مسابقة «كي بي أم جي» للتميز المحاسبي للعام 2018، التي أقيمت في جامعة عمان الأهلية بمشاركة 21 جامعة حكومية وخاصة، ونظمتها شركة «كي بي أم جي» إحدى شركات التدقيق المحاسبي في العالم.

وتكون فريق البترا من رئيس قسم المحاسبة د. محمد علقم وعضوية م. حسان الجدع والطلبة حسين رمضان، وراشد الخواجة، وشمس الخطاب.

وحصد فريق الجامعة المركز الأول متفوقا على جامعة فيلادلفيا التي حصلت على المركز الثاني والشرق الاوسط التي حصلت على المركز الثالث واليرموك التي حصلت على المركز الرابع.

وإلى جانب كأس المركز الأول، قدمت الشركة المنظمة منحة مجانية لكل طالب من فريق الجامعة بنسبة 100% من رسوم دورات الشهادات المهنية CMA أو CPA لدى أكاديميتها الدولية للتدريب. ومبلغ ألف دينار للمتسابقين.

وهنّأ رئيس الجامعة الدكتور مروان المولا الفريق الفائز بالمسابقة مؤكدًا أن أهمية حصول الطلبة على هذه الجائزة يكمن في دلالتها على أن المناهج الدراسية التي تعدها الجامعة لطلبتها تتوافق مع متطلبات السوق المحلي والعالمي.

وأوضح المولا أن الجامعة تهتم بدفع طلبتها للمشاركة في المسابقات المحلية والدولية لهدفين؛ أولهما: كفاءة المخرجات التعليمية وهو ما يساعد في إعطاء تغذية راجعة عن مستوى المنهج الدراسية وطرق التدريس، والآخر: دفع الطلبة للتميز على المستوى لشخصي وبناء الشخصية القيادية لأن سوق العمل يبحث عن الشخصية إلى جانب التكوين العلمي ومثل هذه المسابقات تساهم في تنمية الحوار وبناء شخصية الطالب وصقل مهاراته.

وقال الطالب حسين رمضان إن مشاركته في المسابقة زادت من ثقته بأن المناهج الدراسية هي الأساس.

وأشار إلى أنه شارك العام الماضي في المنافسة «وحققنا المركز الثاني وكان الأول من نصيب جامعة حكومية، وكانت المنافسة قوية، وهذا العام استطعنا تحصيل المركز الأول بعد منافسة قوية مع فريق من إحدى الجامعات الخاصة».

ورأت شمس الكيلاني أن المشاركة في المسابقة حققت لها إضافة على الصعيد الشخصي من حيث التمكن من التخصص ومعارفه، وقالت: «كانت بعض أسئلة الامتحانات في الجامعة أصعب من أسئلة المسابقة، وهذا جعلني أشعر بالاطمئنان وزاد من ثقتي بأنني قادرة على المنافسة في سوق العمل».

بالنسبة لراشد الخواجة فإن المشاركة في مسابقة كهذه يحمل العديد من الدلالات، يقول: «عندما ترغب الجامعات في المشاركة في مثل هذا النوع من المسابقات فإنها ستختار النخبة من طلبتها، لقد كنا ننافس نخبة الطلبة في مجال تخصصنا من مختلف الجامعات، وكانت الأسئلة معدة من قبل شركة من أفضل خمس شركات في العالم، وعندما تحقق الفوز في هذا النوع من المنافسة فإنك تكتسب ثقة بنفسك وبجامعتك».