عمان - د. عبد الحكيم القرالة

ترأس رئيس الوزراء الدكتور عمر الرزاز اليوم الأربعاء اجتماعا للمجلس الاعلى للدفاع المدني خصص لمناقشة استعدادات كافة اجهزة ومؤسسات الدولة لفصل الشتاء القادم.

واكد رئيس الوزراء ان تشكيلة المجلس الذي يرأسه وزير الداخلية ويضم 36 عضوا من كافة وزارات ومؤسسات واجهزة الدولة يؤكد بشكل كبير المؤسسية في العمل والقدرة على مواجهة اي طارىء خلال فصل الشتاء او اي كوارث بعيدا عن اسلوب الفزعة.

واشاد رئيس الوزراء بالاستعدادات والتحضيرات التي اتخذها المجلس الاعلى للدفاع المدني للتعامل مع الظروف الجوية التي قد تشهدها المملكة خلال فصل الشتاء في ظل صعوبة التوقع بحدة الظروف الجوية سواء على مستوى المملكة او حتى على مستوى العالم، مؤكدا ان اهمية التعامل مع هذا الموضوع بمسؤولية عالية ينطلق من كونه يتعلق بارواح الناس وممتلكاتهم.

واعرب الرزاز عن الشكر للقائمين على هذا الجهد الوطني الذي يشكل عنوانا لدولة التكافل التي تحفظ قيمة الانسان وكرامته مشيدا بطريقة ادارة المخاطر وتوقعها بطريقة علمية مدروسة وبشكل تكاملي، مشددا على ان هذه سمة دولة المؤسسات التي تعرف كيف تدير المخاطر وتشكر المبادر وتحاسب المقصر.

واكد رئيس الوزراء اهمية توحيد الجهود على المستوى العملياتي وعلى مستوى الجهد الإعلامي عند بث الرسالة الإعلامية في فصل الشتاء حتى لا يكون هناك تضارب في المعلومات والبيانات في اللحظات التي يكون المواطن باشد الحاجة لها.

واشاد الدكتور الرزاز بالتطور الذي يشهده جهاز الدفاع المدني في خطط عمله وبرامجه للتعامل مع كافة الظروف والازمات، مقدما الشكر في ذات الصدد إلى تعاون المواطنين مع الدفاع المدني من خلال العمل التطوعي والاستماع الى توجيهات ونصائح الدفاع المدني اثناء الظروف الجوية في فصل الشتاء.

بدوره قدم وزير الداخلية/ رئيس المجلس الاعلى للدفاع المدني سمير المبيضين ايجازا عن أبرز مهام عمل المجلس المشكل بموجب قانون الدفاع المدني ومهامه في وضع السياسة العامة للدفاع المدني والتعامل مع حالات الطوارىء ووضع الخطط والبرامج لمواجهتها.

ولفت إلى أن المجلس يجتمع مرة واحدة كل ستة أشهر على الاقل، وكلما دعت الحاجة لذلك، مشيرا الى انه وبموجب القانون تم تشكيل لجنة في مركز كل محافظة للدفاع المدني المحلية برئاسة المحافظ وعضوية الجهات المدنية والعسكرية، مؤكدا ضرورة تنفيذ الخطط المعدة مسبقا للتعامل مع الظروف الجوية اثناء فصل الشتاء بدقة وحرفية وتحمل كل جهة مسؤولية الخلل ان حدث وان التعامل مع ارواح المواطنين وممتلكاتهم امر لا يجب المجاملة بشأنه. وأشار المدير العام للمديرية العامة للدفاع المدني اللواء مصطفى البزايعة إلى التنسيق العالي والتشاركية المستمرة بين جهاز الدفاع المدني والوزارات والمؤسسات الرسمية والاهلية في التعامل مع الظروف الجوية خلال فصل الشتاء، مشيدا بمتطوعي الدفاع المدني (نادي الدفع الرباعي) في دعم جهود الدفاع المدني اثناء فصل الشتاء، منوها بأن وضع الخطط بشكل مسبق يسهم في الحد من سلبيات الحوادث المختلفة.

واكد ان جهاز الدفاع المدني وبفضل الدعم الذي يحظى به من جلالة القائد الاعلى يمتلك الآليات والمعدات الحديثة والمتطورة والقوى البشرية المؤهلة للتعامل مع كافة الظروف والحوادث والكوارث.

واستمع المجلس الاعلى للدفاع المدني إلى عرضٍ مرئي حول خطة الدفاع المدني للتعامل مع فصل الشتاء، قدمه مدير العمليات في المديرية العميد فريد الشرع، الذي اشار إلى افتتاح مركز جديد للدفاع المدني في منطقة نزول العدسية، ليصل عدد مراكز الدفاع المدني الى 199 مركزا وبانتظار افتتاح المركز رقم 200 الاسبوع المقبل في الجامعة الهاشمية.