تستعد الفنانة شجون للمشاركة في عملين دراميين جديدين من إنتاج الفنان باسم عبدالأمير، حيث وقعت عقودهما أخيرا، ولكنها تتحفظ عن أي تفاصيل حتى الانتهاء من فريق العمل.

وأكدت انها تتقبل أي انتقادات وترحب بآراء الجمهور، لأن ذلك يحفزها للبحث عن التجديد وتقديم الأفضل، مثمنة تكريمها في مهرجان «المسرحيون بالعيد» في دورته السادسة.

وتابعت «إلى الآن لا أعرف هل سيتم عرض العملين داخل سباق رمضان أو خارجه، فالأمر متروك للمنتج والجهة الناقلة لهما، وأتمنى ان ينالا رضا الجمهور»، موضحة «نعم التواجد في سباق رمضان مهم، ولكن أيضا الجمهور يتابع بشغف كل ما هو جديد على مدار العام».

وعن تجربتها الدرامية خلال رمضان الماضي بمسلسل «المواجهة» من تأليف محمد الكندري، ومن إخراج حسين الحليبي، وبمشاركة نخبة من الفنانين منهم حسين المنصور، ونور الغندور، وحمد اشكناني وآخرون، قالت شجون «إنها محطة مهمة وتجربة أعتز بها، وأرحب بجميع الآراء التي وصلت إلي حول العمل».

وعن تكريهما أخيرا في مهرجان «المسرحيون بالعيد» الذي أقيمت دورته السادسة برعاية وحضور الشيخ دعيج الخليفة، قالت شجون: «كرمت عن دوري في مسرحية tomorrow كأفضل ممثلة دور أول، وأعتبر هذا التكريم لكل من شارك في المسرحية من ممثلين وفنيين واستعراضيين وموسيقيين»، مشيرة إلى أن «كل من شاهد العمل لاحظ أننا اشتغلنا على مدرسة جديدة في الأداء. بالفعل استمتعت بهذا العمل».

وحول إمكانية إعادة التعاون مجددا مع شركة مركز الفنون، أوضحت شجون «بكل تأكيد، وكنت أتمنى لو قدمت هذا العمل في حياة الراحل القدير عبدالحسين عبدالرضا، لأقف على المسرح ويشاهدني، ولكنها إرادة الله».

وثمنت في الوقت نفسه ردود الأفعال تجاه العروض التي قدمتها في المملكة العربية السعودية، معربة عن سعادتها بلقاء الجمهور هناك وتفاعلهم الكبير، «ولا شك أن الأصداء الطيبة التي حققتها المسرحية في الكويت هي السبب في ترشيحها للعرض بالسعودية، ولدينا النية لجولة خليجية أخرى في المرحلة المقبلة».