اربد – جهاد دراوشة 

أعلن متصرف لواء بني كنانة الدكتور احمد العليمات انتهاء ازمة مياه الخريبة في لواء بني كنانة بعد التفاهم مع بلدية اربد الكبرى بهذا الشأن .

واوضح الى ( الرأي ) انه بامكان اصحاب الصهاريج والمزارعين والمواطنين في المنطقة التزود بالمياه من العين بواقع 60 متر مكعب يوميا كما هو متفق عليه سابقا .

وكان محتجون من منطقة الخريبة التابعة لبلدية اليرموك الجديدة في لواء بني كنانة أغلقوا شارع المنطقة الرئيس الذي يربط قرى اللواء الشمالية بمدينة اربد بالاطارات المشتعلة والحجارة .

وقال المحتجون ان الاغلاق جاء على خلفية قرار مجلس بلدية اربد الكبرى المتضمن التوقف عن تزويد المزراعين القاطنين بالقرب من العين بكميات المياه المتفق عليها سابقا بين بلدية اربد التي تمتلك قطعة الارض الموجود فيها عين الماء.

وكانت بلدية اربد الكبرى أوضحت ان عين الخريبة هي ملك لها حيث اشترت القطعة التي تنبع منها العين من المواطنين في العام 2004 الذين اشترطوا تزويدهم ب 30 متر مكعب يوميا ارتفعت لاحقا الى 60 متر مكعب وبقي الحال سنوات طوال .

لكن مدير الحدائق في بلدية اربد الكبرى المهندس قاسم الروسان أوضح ان كمية المياه التي يأخذها المزارعين هي منحة وليست شرطا مشيرا الى ان قطع المياه عن مزارعي الخريبة سببه شح المياه وانخفاض مستوى المياه في البئر .

وفي خضم تفاعل المشكلة هدد رئيس بلدية اليرموك الجديدة محمد الزعب بعد عدم رد رئيس بلدية اربد الكبرى المهندس حسين بني هاني على اتصالاته المتكررة بجر مياه العين الى ارض مجاورة تمتلكها بلدية اليرموك .

واشار ان منسوب الانحدار لارض بلدية اليرموك منخفض عن ارض بلدية اربد الكبرى التي تنبه مها العين مما يجعل عملية جر المياه سهلا وانه سيتم تزويد المواطنين والمزارعين باحتياجاتهم اليومية من المياه على مدار السنة .