مازن شديد Mazenshaded55@gmail.com

تحت خيمة السماء مشينا..

أنا وأنت معا..

بيين أشجارالغابة..

كانت ترفرف حولنا الفراشات البرية..

ومن أعشاشها بين الأغصان..

كانت الطيور تعزف لنا أناشيدها

على أوتار فرحنا الأول...

***

وتحت ضوء القمر في المساء..

مشينا طويلا.

_ هل تذكرين _

كانت يدي في يدك..

وخاتمي يحضن خاتمك...

ومعا كنا نفرح بنا..

كأننا نتنفس من صدر واحد

ونبض واحد...

_ هل تذكرين _

***

وقبل الليل بقليل..

نصبنا لنا خيمتنا..

وزيّناها بنجوم الليل..

غنينا تحتها..

ودبكنا ورقصنا حتى تعبنا...

خرجنا بعدها..

وجلسنا بين ضفّتين،

من الخيول والغزلان.....

مشّطنا شعرها بأيدينا..

فسال عطرها علينا....

وحضنّاها...

وتحت خيمتنا نمنا معا.....!!