الرأي - وكالات

طالبت جماهير النادي الانجليزي العريق ليفربول، برحيل النجم المصري محمد صلاح عن صفوف الفريق، بعد الخسارة المفاجئة، أمام نادي نابولي الايطالي امس الاربعاء، في دوري الأبطال.

الجماهير انتفضت ولأول مرة في وجه صلاح، بعد غياب الفاعلية عن صلاح مجددا في المباراة التي شهدت خسارة ليفربول بهدف قاتل في الدقيقة 90 ، مع ضياع العديد من الفرص.

ونقلت وسائل اعلام بريطانية، جانبا من غضب جماهير ليفربول بسبب عدم إظهار صلاح الحماس أو الرغبة ذاتها هذا الموسم، بل واتهمه البعض بالأنانية من جراء صراع شخصي مع نجوم الفريق الآخرين وعلى رأسهم السنغالي ساديو ماني.

واثار إهدار صلاح للفرص السهلة في المباراة جماهير النادي الانجليزي، بعد المباراة.

من جهته، قلل مدرب الفريق يورغن كلوب من الانتقادات الموجهة لصلاح، وطالبه قبل ساعات من مباراة نابولي بالاسترخاء، معترفا بأن صلاح يمر بمنتصف "أزمة ثقة"، ومؤكدا أن لا شىء يمكن للاعب فعله سوى تهدئة أعصابه والتركيز للخروج من الأزمة.

وفي السياق، غرد أحد مشجعي ليفربول على تويتر قائلا: يجب "بيع صلاح"، فيما ذكر آخر بشكل أكثر قسوة: "من فضلكم لنبع هذا الصلاح"، وأضاف ساخطا: "المشكلة ليست في عدم تسجيله أهدافا ولكن في الأداء والأسلوب".

يذكر ان صلاح احرز 44 هدفا في موسمه الرائع الأول في "أنفيلد"، ليتوج بجائزتي هداف "البريميرليغ" وأفضل لاعب في إنجلترا.