العقبة - الرأي



يعقد في مدينة العقبة في 23 تشرين أول المقبل مؤتمر ومعرض النقل البحري الشرق أوسطي السنوي الخامس عشر، بمشاركة 18 خبيراً عالمياً من 15 دولة مختلفة يمثلون القطاعين العام والخاص

وقال رئيس سلطة منطقة العقبة الاقتصادية الخاصة، ناصر الشريدة: أن قطاعي النقل والخدمات اللوجستية مكونان أساسيان من مكونات اقتصاد المدينة والمملكة بشكل عام. وأن سياحة المؤتمرات تعد حاليا في العقبة احد عوامل الجذب السياحي وتنشيط الواقع التجاري والفندقي في العقبة .

وأكد الرئيس التنفيذي لشركة تطوير العقبة، المهندس غسان غانم أهمية تطوير البنية التحتية كعنصر أساسي في خطة التنمية الاستراتيجية

وقال رئيس غرفة تجارة الأردن، نائل الكباريتي أن البنية التحتية الحديثة للنقل والخدمات اللوجستية أصبحت مطلباً أساسياً لتطوير التجارة والصناعة من أجل خلق الوظائف والتي من شأنها أن تحفز النمو الاقتصادي المستدام.

وقال نقيب نقابة ملاحة الأردن، غصوب قعوار أنه لا يزال النقل البحري هو الطريقة الأكثر كفاءة من الجانبين الاقتصادي والبيئي لنقل الكميات كبيرة من البضائع من مكان إلى آخر وان العقبة، نقطة جذب لخطوط الشحن العالمية باستخدام أضخم سفن الشحن وبرحلات مباشرة إلى العقبة.