عمان - سيرين السيد

أكدت جمعية المطاعم السياحية الأردنية أن حجم مبيعات المطاعم تراجع بنسب تراوحت بين 20 الى 35%، وفقا لدراسة أولية للجمعية.

وبينت الجمعية في بيان صحفي, أن الدراسة أظهرت أن نسب التراجع مقلقة نتيجة ضعف الاقبال على المطاعم والارتفاع الكبير في الكلف التشغيلية من الطاقة (كهرباء وغاز وديزل) والكلف الاخرى من رسوم تراخيص ومدخلات انتاج والإجارات وفوائد البنوك والعمالة.

وأوضحت الجمعية إن إستمرار تراجع حجم المبيعات وارتفاع الكلف التشغيلية، بالتزامن مع قرب فصل الشتاء الذي يشهد وكالعادة انخفاض في الاقبال على المطاعم السياحية سيُجبر أصحاب تلك المنشآت الى إتخاذ قرارات صعبة ابرزها تسريح وتخفيض العمالة لديها أو اللجوء الى اغلاق المنشأة.

وأضافت الجمعية أنه وفي الآونة الأخيرة قامت بعض المطاعم داخل المنشآت الفندقية الكبيرة والمعروفة بتقدم عروض على الوجبات وبأسعار منافسة لمطاعم النجمتين والثلاث وهذا يعطي مؤشر على ضعف الاقبال على هذا القطاع

وبينت الجمعية انها أعدت دراسة سابقة عن تنافسية قطاع المطاعم السياحية في الأردن ومقارنته مع عدد من دول الجوار والتي أظهرت عن عدم وجود تنافسية للمطاعم السياحية في المملكة، حيث ستقوم الجمعية بعرض نتائج تلك الدراسة على وزيرة السياحة والاثار والجهات المعنية للوصول الى حلول تحد من التراجع الحاصل في عمل القطاع.