عمان - الرأي

قدم وزير الداخلية سمير المبيضين اليوم الاربعاء واجب العزاء بشهيد الواجب العريف احمد ادريس الزعبي الذي ارتقى شهيداً مساء اول أمس الإثنين، متأثرا بإصابته في حادثة التفجير الإرهابي الذي استهدف دورية مشتركة لقوات الدرك والأمن العام في مدينة الفحيص. وقال المبيضين ان الاردن بقيادة جلالة الملك عبد الله الثاني سيبقى عصيا على الإرهاب والارهابيين وذلك بفضل إرادة الهاشميين وإرادة الشعب الأردني ويقضة القوات المسلحة والاجهزة الامنية التي تعمل ليلا ونهارا للدفاع عن عرين الوطن وأمنه واستقراره. وأضاف المبيضين ان الاردن قدم قوافل الشهداء عبر مسيرته الراسخة على مبادئه وثباته على مواقفه ولن تثنيه يد الإرهاب والاجرام مهما كانت عن مواصلة دوره المشرف في مكافحة التطرف والعنف والفكر الظلامي. من جهتهم عبر أهالي الشهيد وذويه ونواب ووجهاء المنطقة عن فخرهم واعتزازهم بأن ابنهم البطل التحق بمن سبقوه من الشهداء الذين قدموا ارواحهم فداء لثرى الوطن وقيادته الهاشمية الحكيمة. ورافق وزير الداخلية في تقديم واجب العزاء مدير الامن العام بالإنابة العميد وليد بطاح ومحافظ اربد ومتصرف لواء الرمثا وقادة الاجهزة الامنية في إقليم الشمال . وكان وزير الداخلية قد التقى في مبنى متصرفية الرمثا صباح اليوم محافظ اربد رضوان العتوم ومتصرف اللواء وقادة الاجهزة الامنية في إقليم الشمال.