نيودلهي - وكالات

أصدرت الهند أمرا برفع حالة الطوارئ القصوى باللون الأحمر فى 11 مقاطعة، وخصصت طائرة مروحية وقاربا للمشاركة فى عمليات الإنقاذ.

وذكرت مجلة "أوت لوك" الهندية، أن ولاية كيرالا شهدت هطول أمطار متواصلة خلال الأيام الأخيرة الماضية، ما تسبب فى حدوث فيضانات غير مسبوقة وانزلاقات أرضية فى عدة مناطق بالولاية الهندية، فيما لقي 324 شخصا حتفهم، حتى الآن، جراء الفيضانات.

من جانبه أعلن المركز الوطني للاستجابة للطوارىء التابع لوزارة الداخلية الهندية أن أكثر من مليونين و11 ألف شخص، فى 14 مقاطعة، تضرروا بشدة جراء الأمطار والفيضانات.

يأتى ذلك في الوقت الذي يواصل فيه الآلاف من رجال الإنقاذ جهودهم لإيصال إمدادات الإغاثة إلى المناطق المعزولة بفعل الفيضانات في الولاية.

وكان رئيس الوزراء الهندي ناريندرا مودي قد تفقد المناطق التى ضربتها الفيضانات وتبعاتها من مروحية، والتقى بحاكم ولاية كيرالا ووعد بتقديم مساعدات للولاية بأكثر من 70 مليون دولار أميركي.

وأسفرت الأمطار الموسمية، التى تضرب الهند خلال الفترة بين شهري حزيران وتشرين أول من كل عام، خلال هذا الموسم عن مصرع أكثر من ألف شخص في البلاد.