عواصم - الراي

دانت مصر الهجوم الإرهابي الذي تعرضت له إحدى الدوريات المشتركة لقوات من الدرك والأمن العام في منطقة الفحيص بعبوة ناسفة زرعت أسفل السيارة ما أسفر عن استشهاد احد مرتبات الدرك وإصابة 6 آخرين.

وأعربت الخارجية المصرية، في بيان لها، اليوم السبت، عن خالص التعازي للحكومة وأسرة الشهيد، متمنية سرعة الشفاء للمصابين، مؤكدة وقوفها حكومةً وشعباً مع الاردن في مواجهة الإرهاب.

وشدد بيان الخارجية المصرية على أن تلك الأعمال الإرهابية لن تثني مصر والأردن عن الوقوف في مواجهة الإرهاب.

ونوه البيان بالرؤية المصرية القائمة على ضرورة اتخاذ خطوات جادة نحو وقف تمويل الجماعات الإرهابية، وتوفير التدريب والتمويل والملاذ الآمن لها.


كما أعربت دولة الكويت الشقيقة اليوم السبت عن إدانتها واستنكارها الشديدين للتفجير الذي تعرضت له دورية مشتركة لقوات الدرك والأمن العام بمنطقه الفحيص امس الجمعة.

واكد مصدر مسؤول بوزارة الخارجية الكويتية في تصريح صحفي، وقوف دولة الكويت إلى جانب المملكة وتأييدها في كل ما تتخذه من اجراءات للحفاظ على أمنها وصيانة استقرارها، مشددا على موقف دولة الكويت المبدئي والثابت المناهض للعنف والإرهاب بأشكاله كافة.

‏واعرب عن خالص التعازي وصادق المواساة لذوي الشهيد، وتمنياته للمصابين بالشفاء العاجل.

بترا