عمان - سيف الجنيني 

قال رئيس هيئة مستثمري المناطق الحرة الاردنية نبيل رمان ان تصدير البضائع من المناطق الحرة الى العراق ارتفع بنسبة 30% بعد افتتاح معبر طريبيل .

وطالب رمان في تصريح الى " الرأي" الجهات المختصة بالبحث مع الجانب العراقي امكانية تسهيل دخول الشاحنات الاردنية للسوق العراقي وتأمين هذه الشاحنات موضحا ان الشاحنات الاردنية مازالت تصدر البضائع الى السوق العراقي في ساحات التبادل الموجودة في معبر طريبيل .

ولفت إلى انه وفي حال وقعت الحكومة الاردنية اتفاقية مع الجانب العراقي لدخول الشاحنات الاردنية للسوق العراقي فان حجم التصدير سيرتفع بنسب اكبر .

وأشار إلى أن التصدير عبر ساحات التبادل تستغرق وقتا زمنيا، الامر الذي يحد من حركة انسياب البضائع الاردنية للسوق العراقي وتخوف المستثمرين من تلف بعض انواع البضائع.

وطالب الحكومة اعطاء اولولية لبحث هذا الملف مع الجانب العراقي .

وحسب الشروط التي وضعها العراق خلال وقت سابق بخصوص البضائع المارة عبر مركز طريبيل امام حركة الشحن والمسافرين عبر مركز جمرك الكرامة فيجب ان ترفق البيانات الجمركية المنظمة بالبضائع المصدرة او المعاد تصديرها او العابرة ترانزيت الى الجانب العراقي بالوثائق التالية : فواتير تجارية اصولية للبضائع المحملة وشهادة منشأ مصدقة وشهادات صحية للمواد الغذائية التي تتطلب ذلك اضافة الى ضرورة الالتزام بشرط التقيد بالرزنامة الزراعية للمنتجات الزراعية الاردنية المصدرة للجانب العراقي وضروة ان تكون جميع البضائع المصدرة او المعاد تصديرها او العابرة ترانزيت مرسلة الى شركات استيراد عراقية حاصلة على رخص اذونات / استيراد مسبق من الجانب العراقي وان لاتكون معنونة باسم اشخاص لدى الطرف العراقي .

واستأنف معبر طريبيل الحدودي بين الاردن والعراق عمله أخيرا أمام حركة النقل والتصدير والاستيراد بعد توقف استمر لأكثر من عامين تقريبا بسبب الاحداث الامنية التي كانت تسيطر على المنطقة الحدودية الواقعه بين البلدين

وتراجع حجم الصادرات للمملكة بنسبة 6.6% ليصل الى 7.83 مليار دولار في 2015 مقارنة مع العام 2014.

وبلغت قيمة الصادرات الوطنية خلال عام 2015 ما مقداره 4795.2 مليون دينار بانخفاض نسبته (7.1%) مقارنة بنفس الفترة من عام 2014، وبلغت قيمة المعاد تصديره 763.2 مليون دينار خلال عام 2015 بانخفاض نسبته (3.4%) مقارنة بنفس الفترة من عام 2014.