عمان - الرأي 

رعى سمو الأمير حمزة بن الحسين، أمس الاثنين، حفل تخريج الفوج الـ 22 لمدارس اليوبيل، التي تحتفل بالذكرى 25 لتأسيسها.

وأكد سموه في كلمة له، أهمية دور الشباب الأردني في تجاوز التحديات التي تواجه الوطن، مشددا على أن الأردن بهمة الشباب وعزيمتهم قادر على تذليل المصاعب كما فعل من قبلهم الأباء والأجداد الذين مضوا في بناء الأردن رغم كل التحديات.

وأشار سموه إلى أن الشباب الطموح والمتفائل هم المستقبل وعليهم مسؤولية بناء هذا الوطن.

وقالت مديرة معهد اليوبيل سهى جوعانة، انه في مثل هذا اليوم، وقبل 25 عامًا جاءت اليوبيل لتحمل في طياتها رسالة سامية ورؤية ملكية وحلم قائد لأبناء شعبه، مشيرة إلى مسيرة الانجاز والتميز والابداع لمدارس اليوبيل التي خرجت افواجًا من الطلبة الذين خطوا بإنجازاتهم وافكارهم ومبادراتهم مستقبلا جديدا يتماشى مع متطلبات هذا القرن، ويبشر بالخير والتطور الاقتصادي والتكنولوجي والاجتماعي والعلمي.

وتم خلال الحفل عرض قصص نجاح لخريجين سابقين اكملوا دراستهم الجامعية ويعملون في مجالات مختلفة، كما اشتمل على تكريم موظفي المدرسة وأداء نشيد اليوبيل وفقرة موسيقية.

وفي ختام الحفل، وزع سموه الشهادات على الخريجين والخريجات.

بترا