لا اعتقد ان قانوناً او مشروع قانون يشد انتباه الناس، ويثير جدلاً ولغطاً أكثر من قوانين الضريبة، وبخاصة قانون ضريبة الدخل، الذي كثيراً ما يكون النقد الموجه له نقداً ظالماً مجافياً للحقيقة وللمنطق، من ذلك القول في بلدنا، أنه قانون يعتمد على جيوب المواطنين، وهذه حقيقة يتم توظيفها في الأردن بصورة مشوهة من قبل بعض الجهلة او من بعض الباحثين عن الشعبية الرخيصة، بحيث يظهر الأمر وكأن الحكومة الأردنية هي الحكومة الوحيدة في العالم التي تعتمد على جيوب مواطنيها، وهذا غيرصحيح فكل حكومات العالم تعتمد في مواردها على جيوب مواطنيها، حيث تشكل الضرائب المصدر الرئيس لموازنات جل دول العالم، بما فيها الدول الكبرى والدول الغنية جداً، ولذلك فإن الأمر الطبيعي ان تعتمد الحكومة الأردنية على جيوب مواطنيها، لتأمين جزء كبير من احتياجات موازنتها العامة، ولهذا فإننا ندعو الذين يروجون لتهمه اعتماد الحكومة الأردنية على جيوب مواطنيها إلى إسقاط هذه التهمة، واستبدالها بالمطالبة بأن تكون الخدمات المقدمة للمواطن بمستوى الضرائب التي يدفعها، فالأصل ان الحكومات تتقاضى الضرائب لتقدم مقابلها خدمات التعليم والرعاية الصحية والنقل العام وغير ذلك من الخدمات التي يحتاج إليها المواطن.

ومثلما ان الخدمات حق من حقوق المواطن، فإن دفع الضريبة واجب من واجباته، وهي في معظم دول العالم أحد أهم مقاييس المواطنة والولاء للوطن، لذلك يتم تغليظ العقوبة على المتهربين من دفع الضريبة، وهو ما يجب ان يتم في بلدنا، ومن ثم فإن من واجبنا جميعا ان نتعاون لسد الثغرات أمام التهرب الضريبي، بل لابد التعاون مع الجهات المختصة بالتبليغ عن المتهربين ضريبياً لأن هؤلاء يسرقون مالنا، فالتهرب الضريبي هو صورة من صور سرقة المال العام التي يجب ان نتصدى لها جميعاً، فكل من لايدفع ضريبة هو في النهاية يسرق حقي وحقك وحق كل مواطن في الخدمات العامة التي تمولها الحكومة من وارداتها الضريبية، وبدون هذه الواردات لا يمكن لحكومة من الحكومات تقديم الخدمات لمواطنيها ومن هنا فإن دعوتنا للمواطن الأردني هي أدي واجبك في دفع الضريبة ثم طالب بحقك في الحصول على خدمات مميزة.

أما دعوتنا للحكومة وهي بصدد إصدار تشريع جديد لضريبة الدخل فهي ان يكون خطابها للناس أنها منهم ولهم، وأنها تسعى إلى تحقيق العدالة الاجتماعية بينهم ولهم، من خلال وضعها لنظام ضريبي عادل يعالج كل التشوهات في التشريعات الضريبية النافذة، ولتقل لهم ان دفع المواطن للضرائب المترتبة عليه هي السبيل لتحقيق التكافل الاجتماعي بين أبناء الوطن وهو المدخل الحقيقي للأمن والاستقرار.

Bilal.tall@yahoo.com