القاهرة - غزة - الأناضول

أعلنت السلطات المصرية غلق منفذ رفح البري على الحدود مع قطاع غزة، غدا الإثنين، على أن يتم إعادة فتحه مرة أخرى واستئناف العمل به بعد غد الثلاثاء.

وأوضحت وكالة الأنباء المصرية الرسمية، الأحد، أن "القرار يأتي بمناسبة الاحتفال بذكرى ثورة 23 يوليو (تموز 1952)".

من جانبها، أفادت الإدارة العامة للمعابر والحدود في قطاع غزة، في بيان لها، اليوم ، بأن السلطات المصرية أبلغتها بأنه سيتم غدا إغلاق معبر رفح لمدة يوم واحد بسبب احتفال الجانب المصري بذكرى "ثورة 23 يوليو".

وفي 18 مايو/أيار الماضي، أعلنت القاهرة فتح المعبر طيلة أيام شهر رمضان الماضي، قبل أن تعلن تمديد العمل بالقرار، دون أن تحدد مدة زمنية لذلك.

ويربط معبر رفح القطاع بمصر، وتغلقه الأخيرة بشكل شبه كامل، منذ يوليو/تموز 2013، وكانت تفتحه على فترات متباعدة بشكل استثنائي لمرور الحالات الإنسانية، قبل أن تقرر فتحه لفترة غير محددة منذ مايو الماضي.