القدس المحتلة - كامل ابراهيم

غادر وفد من قيادة حركة المقاومة الإسلامية "حماس" برئاسة نائب رئيس الحركة صالح العاروري القاهرة بعد أن استكمل لقاءاته مع اللواء عباس كامل وزير المخابرات المصرية وقيادة الجهاز.

وقالت الحركة فيان لها :"لقد جرى نقاش معمق وبناء في أجواء إيجابية حول العديد من القضايا المهمة وخاصة التطورات السياسية والأخطار المحدقة بالقضية الفلسطينية وسبل إنهاء معاناة شعبنا وخاصة في قطاع غزة جراء الحصار الظالم، وسبل مواجهة المخاطر المحدقة بالقضية وآليات إنهاء معاناة شعبنا الفلسطيني في غزة، كما تم بحث الوضع الفلسطيني الداخلي وآليات توحيد الصف الوطني الفلسطيني لمجابهة التحديات المختلفة.

وصف عضو المكتب السياسي لحركة "حماس" الدكتور موسى أبو مرزوق، ، لقاء وفد الحركة بالمخابرات العامة المصرية بـ"الأكثر أهمية والأشمل من حيث المحتوى". وقال أبو مرزوق في تغريدة له على موقع "تويتر": "انتهى اللقاء متأخراً، بين وفد حماس والأخوة في المخابرات العامة، والذي تناول مجمل القضايا التي تهم شعبنا في كل أماكن تواجده، لا سيما الأهل في قطاع غزة. ولعلي لا أكون مبالغاً إذا وصفت اللقاء بالأكثر أهمية، والأشمل من حيث المحتوى، متمنياُ النجاح للفريق المسؤول عن الملف الفلسطيني".

ويعُد اللقاء الأول الذي يجمع حركة حماس مع اللواء عباس بعد توليه مسؤولية جهاز المخابرات، وتعيين اللواء أحمد عبد الخالق مسؤولاً عن الملف الفلسطيني بدلاً من اللواء سامح نبيل.