عمان - الرأي

وقعت الجمعية العلمية الملكية مذكرة تفاهم علمي مع جامعة بيزا الإيطالية، بهدف تطوير التعاون البحثي والتكنولوجي في المجالات ذات الاهتمام المشترك، وذلك خلال زيارة وفد رفيع المستوى من الجامعة الإيطالية إلى الجمعية.

وتهدف مذكرة التفاهم، التي وقعتها سمو الأميرة سمية بنت الحسن رئيس الجمعية العلمية الملكية، وعن جامعة بيزا نائب رئيس الجامعة الدكتور فرانشيسكو مارسيلوني إلى بناء شراكة استراتيجية وعلمية وبحثية متميزة ما بين الجمعية والجامعة بغرض تعزيز أنشطة البحث والتطوير العلمي والمنشورات المشتركة، وتبادل زيارة الخبراء ونقل وتطوير التكنولوجيا والتدريب والتواصل في مجالات تقنيات كفاءة المياه والطاقة.

وتشتمل المذكرة على إدارة المواد الخطرة، وتقييم جودة الهواء، وتحديات التغير المناخي، والمباني المستدامة، وحلول تكنولوجيا المعلومات والاتصالات، والآثار الاقتصادية والاجتماعية للاجئين في البلدان المضيفة، والتواصل العلمي ونشر الوعي في المجتمع، وغيرها من المجالات المشتركة.

وبينت سموها أن الجمعية تعتبر من أكبر المؤسسات العلمية على مستوى الوطن والمنطقة التي تعنى بالبحث التطبيقي والاستشارات المتخصصة، حيث تقدم خدمات الدعم الفني والتقني لمختلف القطاعات في الأردن ولها حضور متميز على الصعيد المحلي والإقليمي والعالمي في مجالات البحث والتطوير والتكنولوجيا والإبداع.

وتعد الجامعة الايطالية واحدة من أقدم 19 جامعة على مستوى العالم، وتحتل مرتبة عالية ضمن أفضل 300 جامعة على مستوى العالم حسب التصنيف العالمي، وهي الجامعة الوحيدة في إيطاليا التي أصبحت عضوا في منظمة الجامعات البحثية، وتخرج من الجامعة علماء حصلوا على جوائز نوبل، ورؤساء لإيطاليا، ورؤساء وزراء، وعدد ممن تقلدوا منصب البابا في الفاتيكان.