عمان - الرأي

فاز طلبة في قسم الفنون الموسيقية بكلية الفنون والتصميم في الجامعة الأردنية بالمراكز الثلاثة الأولى في مسابقة التأليف السيمفوني التي نظمتها القوات المسلحة الأردنية بالتعاون مع صندوق الملك عبدالله الثاني للتنمية بمناسبة ذكرى معركة الكرامة في يوبيلها الذهبي.

ونال الطلبة في تخصص القيادة والتأليف في القسم جميع جوائز المسابقة التي تقدم للمشاركة فيها ثمانية مؤلفين أردنيين صاغوا أعمالاً سيمفونية خاصة تصور انتصار الجيش الأردني في معركة الكرامة الخالدة.

وفازت طالبة الدراسات العليا فيوليتا اليوسف بالجائزة الأولى عن عملها "القصيد السيمفوني الكرامة"، وطالب الدراسات العليا رعد الزبن بالجائزة الثانية عن عمله "سيمفونية البيان رقم 12"، في حين حصدت الطالبة يارا نمر الجائزة الثالثة عن عملها "سيمفونية الكرامة".

عن هذا الإنجاز قال نائب عميد كلية الفنون والتصميم وأستاذ التأليف الموسيقي الدكتور هيثم سكرية إن فوز الطلبة يعكس مدى تفوّقهم، لافتاً إلى أن التأليف السيمفوني يعتبر من أصعب مجالات الإبداع الفني الموسيقي، معرباً عن اعتزازه بهذه النتيجة المشرفة التي تعكس الدور المهم الذي يقوم عليه قسم الفنون الموسيقية في رعاية الشباب وصقل مواهبهم وتقديمهم للمجتمع؛ أكاديميين مبدعين بمستوى لا يقل عن أيّة جامعة عالمية.

وعن فكرة المسابقة قال سكرية إن إطلاق مسابقة خاصة بالتأليف السيمفوني يدل على مدى ثقافة ووعي القائمين عليها: القوات المسلحة الأردنية وصندوق الملك عبدالله الثاني للتنمية.

وزاد:" إن المسابقة نوعية نخبوية تحاكي المستوى العالمي، وتعكس مدى تنوع ورُقيّ الثقافة الأردنية التي باتت تنحصر في نمط شعبي متكرر لا جديد فيه، كما أن مثل هذه المنافسة تثير الطموح لدى الشباب لإفراز طاقاته الكامنة في أهم مجالات الإبداع الفني الموسيقي"، معرباً عن أمله في استمرار تنظيمها لتكون على شكل مسابقة سنوية دورية، وتوسيع دائرة المشاركة والمنافسة لتقديم نماذج متنوعة في مجال الإبداع السيمفوني.