عمان- الرأي

بدعوة من مؤسسة هانبان وجامعة لياوتشينغ، أقامت جامعة فيلادلفيا موسمها الثقافي الأول في الصين، بمشاركة عشرة مدرسين وستة عشر طالبًا وطالبة.

الموسم الثقافي الذي امتد عشرة أيام، تم إطلاقه في احتفال أقيم بجامعة لياوتشانع، واشتمل على كلمة افتتاحية لرئيس الجامعة الدكتور تساي الذي أكّد أهمية التبادل الثقافي بين الأردن والصين بوجه عام وبين الجامعتين بوجه خاص، وكلمات لعميد كلية الآداب والفنون في جامعة فيلادلفيا الدكتور غسان عبد الخالق، ومدير معهد كونفوشيوس في جامعة فيلادلفيا الدكتور محمد الغزو، حيث تم التنويه بجهود مؤسّسة هانبان التي تدير 530 فرعًا من فروع معهد كونفوشيوس على امتداد العالم على صعيد دعم وإنجاح استحداث قسم اللغة الصينية وآدابها في جامعة فيلادلفيا ماديًا ومعنويًا، كما اشتمل الحفل على فقرات فنية للطلبة من الجامعتين، أبرزت السمات الحضارية والثقافية للصين والأردن.

وأعقب حفل الافتتاح جولة طويلة امتدت لأيام، واشتملت على زيارة أبرز المؤسّسات الثقافية والفنية والعلمية والتعليمية في بكين وغيرها من المدن الصينية، كما اشتملت على حضور العديد من العروض المسرحية وزيارة أبرز المعالم التاريخية في الصين مثل سور الصين العظيم والمدينة المحرّمة والقصر الصيني ومعبد كونفوشيوس.