تبنت شركة " ميناآيتك" المتخصصة في تطوير برمجيات وحلول الموارد البشريّة والإدارة المؤسسية منتج وفكرة مشروع "ريسايكلي" الريادي الذي يقوده شابان اردنيان بعمر 18 سنة.

واعتمدت الشركة منتج المشروع، وهو عبارة عن سلة مهملات ذكية مبنية على نظام وتقنية تشجع على فرز المهملات تمهيدا لإعادة تدويرها وتشجيع المستخدم على استعمالها باعتماد نظام للمكافأة وقت الاستخدام.

ويسعى المشروع لنشر المنتج واعتماده في الاماكن العامة في المملكة بمساعدة ودعم الشركات المتوسطة والكبيرة، وكانت ميناآيتك اولى الشركات في الاردن التي تدعم الآليات الذكية لريسايكلي في مجال تجميع النفايات وفرزها تمهيداً لإعادة تدويرها، وتشجيع المستخدمين على عدم لرمي النفايات في الطرقات واماكن العمل من خلال نظام مكآفات تقدمه الآلية الذكية للمشروع الريادي الاردني.

وانطلقت فكرة المشروع من خلال الشابين الاردنيين عبد الرحمن الدلق 17 سنة واحمد حبي 18 سنة ليكون مشروعا متخصصا في تطوير سلات مهملات ذكية تقوم بالتشجيع على موضوع إعادة التدوير عبر تقديم مكآفات للمستخدم بما يتناسب مع فئته العمرية.