طوكيو - ا ف ب

اوقعت الامطار الغزيرة التي تهطل على جنوب وغرب اليابان 30 قتيلا على الاقل بحسب ما اعلنت السلطات التي امرت السبت اكثر من 1,9 مليون شخص باخلاء منازلهم فيما تحدثت قناة "ان اتش كي" عن سقوط 49 قتيلا.



من جانب آخر ضرب زلزال منطقة طوكيو مساء السبت بلغت قوته 5,9 درجات بحسب المعهد الجيوفيزيائي الاميركي بدون ان يتسبب بصدور انذار تسونامي. ولم تسجل اي اضرار حتى الان.

وادت الامطار القياسية التي سجلت منذ عدة ايام في عدة مناطق بينها هيروشيما وكيوتو واوكاياما الى فيضانات وانزلاقات تربة حيث علق العديد من السكان في منازلهم رغم صدور اوامر اخلاء.

وقال يوشينوبو كاتسوورا احد مسؤولي ادارة الكوارث في مقاطعة ايهيمي لوكالة فرانس برس انه "من المتوقع ان يرتفع عدد الضحايا اذ ما زلنا بصدد جمع المعلومات".

وتحدثت قناة "أن اتش كي" التلفزيونية الرسمية عن حصيلة 49 قتيلا و48 مفقودا مساء السبت في اليابان وعلقت برامجها المعتادة لتبث برامج خاصة.

واعطت محطات اخرى حصيلة مماثلة.

سجلت هيروشيما اعلى حصيلة مع 23 قتيلا على الاقل بحسب "ان اتش كي" لكن مقاطعات اخرى مثل ايشي وجيفو وكيوتو واوكاياما لحقت بها اضرار كبرى ايضا.

ونشر حوالى 48 رجل اطفاء وشرطي وعسكري من قوات الدفاع الذاتي على الارض لكنهم يواجهون صعبوات كبرى نظرا لتعذر الوصول الى بعض الاماكن في الارياف. وحلول الليل لا يسهل مهمتهم.

وكانت فرق الاغاثة تعمل على انقاذ سكان لجأوا الى سطوح منازلهم بعدما غمرت المياه قسما كبيرا منها. وتمت الاستعانة بمروحيات وسفن وآليات اخرى.

ووصف رئيس الوزراء الياباني شينزو آبي الوضع بانه "خطير جدا" وامر ببذل اقصى الجهود الممكنة لانقاذ السكان. وشكلت الحكومة خلية ازمة.

- زلزال-

اعلنت مصلحة الارصاد الجوية حالة الانذار القصوى في عدة مناطق بسبب المخاطر المرتفعة من تسجيل اضرار كبرى. وقال خبراء الارصاد "يجب التحلي باعلى درجات التيقظ".

وانهارت منازل في بعض الاماكن بسبب انزلاقات التربة فيما غمرت المياه الموحلة عدة طرقات واحياء بكاملها بحسب الصور التي بثها التلفزيون.

وروى يوزو هوري الذي كان في منطقة هيروشيما (جنوب غرب) لصحيفة محلية "كنت في سيارتي وفجأة دخلتها المياه. تمكنت من الفرار لكنني شعرت بخوف شديد".

من جهته قال توشيهيدي تاكيغاوا في هيروشيما ايضا "لقد غمرت المياه منزلي ودمر بالكامل".

وتجاوز منسوب الامطار نحو متر في 72 ساعة في عدة مناطق فيما لاحظت مصلحة الارصاد الجوية ان مثل هذه المستويات لم تسجل الا نادرا منذ عدة عقود. ووصفت الامطار بانها "رهيبة" لافتة الى انها ستستمر حتى الاحد.

وتشهد اليابان في غالب الاحيان هطول امطار وكذلك اعاصير وخصوصا في الصيف.

الى جانب الامطار الغزيرة، هز زلزال عند الساعة 20,24 (11,24 ت غ) منطقة كانتو عند مشارف طوكيو، وسبقه إنذار لتنبيه السكان. ولم ترد تقارير عن أي أضرار حتى الان.

وروت امرأة تقطن أحد الأحياء التي ضربها الزلزال بقوة "كان بمثابة هزة طويلة نوعا ما، فقد سقط بعض الأغراض (على الأرض)".

ولم ترد معلومات عن حصول أي خلل في المفاعل النووي توكيمورا 2 الواقع ضمن نطاق الهزة الأرضية. وهذه المنشأة متوقفة عن العمل حاليا.

وتوقف عدد من القطارات في المنطقة للتحقق من سلامة السكك، بحسب شبكة "إن إتش كي".

وتقع اليابان على حزام النار في المحيط الهادئ حيث يُسجل العدد الأكبر من الزلازل والانفجارات البركانية في العالم. وتضرب اليابان سنويا أكثر من 20% من أقوى الزلازل في العالم.