بيونغ يانغ - الأناضول

وصفت وزارة الخارجية في كوريا الشمالية، اليوم الأحد، المحادثات التي أجراها فريقها، في بيونغ يانغ، مع الوفد الأمريكي بقيادة وزير الخارجية مايك بومبيو بالـ"مؤسفة".

جاء ذلك في بيان نقلته وكالة "أسوشييتد برس" عن المتحدث باسم الوزارة دون ذكر اسمه، عقب ساعات من إنهاء بومبيو محادثاته التي استمرت ليومين مع مسؤولين في بيونغ يونغ.

واتهم البيان، واشنطن بأنها "تحاول الضغط من جانب واحد على كوريا الشمالية لتتخلّى عن أسلحتها النووية".

وجاء في البيان، أن "الولايات المتحدة خانت روح القمة التي أجريت الشهر الماضي بين الرئيس الأمريكي دونالد ترامب، والزعيم الكوري الشمالي كيم جونع أون".

وأوضح أن ذلك جاء "من خلال تقديم طلبات من جانب واحد، بإخلاء كوريا الشمالية من الأسلحة النووية بشكل كامل، لا رجعة فيه، ويمكن التحقق منه".

وأضاف أن نتيجة المحادثات كانت "مقلقة للغاية"، لأنها قادت إلى "مرحلة خطيرة يمكن أن تؤثر على استعداداتنا التي كانت ثابتة للتخلي عن الأسلحة النووية".