المفرق – حسين الشرعة

يشتد قصف قوات النظام السوري على عدد من المواقع في الجنوب السوري مما انعكس سلبا على المناطق الاردنية المحاذية للحدود السوري لا سيما منطقة جابر السرحان التي ترتبط بمعبر حدودي مع الجانب السوري ، حالة شدة الانفجارات والقصف المدفعي الذي يترافق مع قصف للطيران التي يشاهدها المواطن في المنطقة الاردنية الحدودية ادى الى تصدع بعض المنازل في المنطقة وتكسير زجاج بعض النوافذ .

وقال رئيس بلدية السرحان المهندس خلف السرحان ان القصف الذي تنفذه قوات النظام السوري ضمن جنوبها لم تعتاده المنطقة منذ الاحداث الدائرة في السوري في الخامس عشر من اذار 2011 مشيرا الى انه يتم رؤية الانفجارات والادخنة المتصاعدة الناجمة عن القصف المدفعي الذي يسانده قصفا شديدا من قبل الطيران في بعض مناطق الداخل السوري المحاذية للاراضي الاردنية .

واضاف ان احد المواطنين في منطقة جابر السرحان التي تتبع للبلدية ابلغ رئيس المجلس المحلي للمنطقة بتصدع منزله وهبوط سقف " المطبخ " مشيرا الى انه تم الكشف الميداني على المنزل لحصر الاضرار .

ولفت السرحان الى ان البلدية ستعمد الى تشكيل لجنة للقيام بجولات ميدانية على كافة المنازل ضمن المناطق التابعة للبلدية للتأكد من خلوها من التصدعات الناجمة عن الاحداث الدائرة في الجانب السوري .

وتشير المعلومات المستقاة من بعض المواطنين في مناطق السرحان الى تحطم نوافذ منازلهم بسبب شدة القصف الذي شهده الجانب السوري مساء امس وفجر اليوم .

وكانت فصائل المعارضة في الجنوب اعلنت فشل المفاوضات مع الجانب الروسي بشأن وقف المعارك بعد اجتماع عقد بعد ظهر امس الاربعاء ، ما دعا قوات النظام الى تصعيد الحالة الحربية واستخدام كافة صنوف الاسلحة الحربية في المعركة للسيطرة على منطقة الجنوب لا سيما معبر نصيب البري الذي يربط سوريا بالاردن .

الى ذلك علمت الرأي من مصادر مطلعة ان (23) مواطنا اصيبوا باختناقات في البادية الشمالية الشرقية والتي تحاذي الحدود السورية بسبب قصف الطيران لبعض مواقع الجنوب السوري مشيرة المصادر الى ان القصف اصاب مصنعا " للكبريت في المنطقة ما تسرب عنه غازات . الراي تحاول جاهدة للتأكد من المعلومات من المصادر الطبية والاسعافية في المحافظة .

وحسب رئيس بلدية ام الجمال ضمن البادية الشمالية الشرقية حسن الرحيبة فان ضبابا كثيفا غطى مناطق الكوم الاحمر وام الجمال وكوم الرف بسبب كثافة الدخان الناجم عن القنابل التي سقطت بمحاذاة مناطقهم من الجانب السوري لافتا الى ان شدة الهواء ساهم بكثافة الادخنة في المنطقة ما ادى الى اصابة(23) مواطنا باختناقات بسبب الدخان الكثيف منهم (12) مواطنا في كوم الرف و (7) مواطنين في منطقة ام الجمال و (4) مواطنين في منطقة الكوم الاحمر . ولفت الرحيبة الى ان الحالة هذه تطلبت نقلهم الى مستشفى البادية الشمالية لتلقي العلاجات والرعاية الصحية ، فيما لا تزال ادارات الصحة في المفرق ترفض التصريحات الصحفية لتبيان الحقيقة وحجم الاضرار التي لحقت بالمواطنين .