المفرق – حسين الشرعة 

وقعت جامعة آل البيت والمفوضية السامية للأمم المتحدة لشؤون اللاجئين في الأردن ومؤسسة مبادرة شمس لدعم ومساعدة اللاجئين السوريين مذكرة تفاهم لتنفيذ برنامج تدريبي لتأهيل الطلبة الأردنيين والسوريين في مجال تكنولوجيا المعلومات.

وأكد رئيس الجامعة الدكتور ضياء الدين عرفة أن المذكرة جاءت ضمن شراكة حقيقية ما بين الجامعة والمفوضية السامية للأمم المتحدة لشؤون اللاجئين ومبادرة شمس، حيث تمثل هذه المبادرة نقلة نوعية لإنجاح استراتيجية الجامعة والتي تعد جزء رئيسي من استراتيجية المملكة نحو التركيز على الجوانب الإنسانية والمسؤولية الاجتماعية للجامعة باعتبارها من الوظائف المهمة التي تعنى بها الجامعة .

وأشار عرفة إلى أن التعاون مع المنظمات الدولية والإنسانية يأتي ضمن الجهود التي تقوم بها الجامعة في المسؤولية المجتمعية والإنسانية والتعلمية لخدمة الفئة المستهدفة من الطلبة مؤكدا توفر كافة البنى التحتية والكوادر المؤهلة في الجامعة لإنجاح هذا البرنامج والذي يركز على منهجية تعلمية تتيح الفرص المناسبة للفئة المستهدفة من الطلبة بإيجاد فرص العمل المناسبة مستقبلا وثمنت مديرة المخيم بالإنابة في المفوضية السامية لشؤون اللاجئين ايرين اموندي السمعة العالية التي تتميز بها جامعة آل البيت على مستوى المنطقة والعالم، مبينه أن المذكرة ستفتح مجال التعاون وتقديم كل ما يلزم من الدعم اللازم لإنجاح هذا البرنامج ليعود بالفائدة على الطلبة الأردنيين والسوريين، لاسيما وان الأردن ما زال يتحمل أعباء استضافة الآلاف من السوريين على أراضيه مما يتوجب تقديم مثل هذه البرامج المهمة.

وأشار مؤسس مبادرة شمس سفيان عمار إلى أهمية توقيع هذه المذكرة مع الجامعة والمفوضية السامية للأمم المتحدة لشؤون اللاجئين لتدريب وتأهيل الطلبة الأردنيين والسوريين ضمن برنامج تدريبي في تكنولوجيا المعلومات من خلال إكساب الطلبة مهارات البرمجة والقيادة ليكونوا مؤهلين للعمل والإنتاج في قطاع تكنولوجيا المعلومات وحضر توقيع المذكرة مسؤول التعليم في المفوضية السامية لشؤون اللاجئين عوض الشيخ ومديرة المخيم بالانابة ايرين اموندي ومسؤولة قسم التشغيل وتحقيق سبل العيش للاجئين السوريين في المفوضية السامية لشؤون اللاجئين لاورا دوفين ونواب رئيس الجامعة الدكتور محمد الخلايلة والدكتور سالم العون وعميد البحث العلمي الدكتور إسماعيل عبابنة وعميد كلية الأمير الحسين بن عبد الله لتكنولوجيا المعلومات الدكتور سعد بني محمد ومساعد الرئيس لشؤون التعاون الدولي الدكتورة رغدة الفاتورة.