اربد – محمد قديسات

تصوير : أنس جويعد

اطلقت مديرية شرطة اربد بالشراكة مع مجالس الامنية المحلية للمراكز الامنية التابعة لها اليوم الاربعاء مبادرة"الجار قبل الدار" برعاية قائد امن اقليم الشمال العميد وائل الشقيرات.

وقال مدير شرطة اربد العميد امجد خريسات ان هذه المبادرة تاتي في اطار الحرص الدائم من جهاز الامن العام على تعزيز فاعلية منظومة امنية متكاملة بتشارك بها الجميع مشيرا الى ان هذا اللقاء يعبر عن مدى التزام جهاز الامن العام بوسيع وتعميق فهوم الشرطة المجتمعية كرديف اساس لجهوده في الحفاظ على امن الوطن والمواطن كاولية.

واكد العميد خريسات ان هذه المبادرة تندرج كذلك في سياق تعزيز قيم التكافل والتعاضد بين المجتمع كركيزة اساسية لمنظومة الامن الشمولي والمستدام باعتبار الجار اقرب الى جاره في احيان كثيرة من الاهل والاقرباء فاعلاقة الطيبة بين الجيران واحترامهم لمشاعر بعضهم البعض وافشاء السلام بينهم يقلص بشكل كبير الافعال الجرمية والجنحوية التي تقع في العيد من الاحياء نتيجة غياب التواصل بين الجيران.

ولفت الى ان ابواب المديرية وادارتها واقسامها مفتوحة للمواطنين بما يخدم الجهود الميدانية التي يقوم بها جهاز الامن العام ويسهم في بناء شراكات حقيقية وفاعلة تحقيقا لتكاملية المنظومة الامنية وكفاءتها.

وتناول الرائد ابراهيم بني حمد من دائرة افتاء الامن العام الجانب الشرعي باحقية الجار على الجار وحسن الجوار والحفاظ عليه لافتا الى ان ديينا الحنيف وضع منظومة اخلاقية متكاملة شكل حسن الجوار احد مكوناتها لما له من اهمية وانعكاس في قوة وتماسك بنيان المجتمع والدولة مؤكدا ان حق الجيرة واجب شرعي وديني حث عليه الخالق سبحانه وتعالى واكد عليه رسولنا الكريم.

واثار اعضاء المجالس بحضور كبار ضباط المديرية العديد من الاقتراحات المعززة لهذه المبادرة كتوثيق عقود الايجار عند المخاتير وفي المراكز الامنية وتعزيز اللقاءات الشعبية في الاجياء وفي الدوواين واحياء العادات والتنقاليد الحميدة ذات الصلة بحسن الجوار.