المفرق – توفيق أبوسماقة

أكد أمين عام الهيئة الخيرية الأردنية الهاشمية للإغاثة والتنمية والتعاون العربي والإسلامي،أيمن المفلح،أنه تم تكليف الهيئة بتلقي المساعدات العينية و الإغاثية للنازحين السوريين في الجنوب السوري بالقرب من الحدود الأردنية.

و قال المفلح في تصريحات صحفية الى "الرأي" إن مستودعات الهيئة في محافظة المفرق ستكون نقطة انطلاق القوافل المحملة بالمساعدات و التبرعات التي تتلقاها الهيئة من المواطنين أو أيّ جهة متبرعة.

و أضاف أن الهيئة تستقبل جميع أنواع المساعدات العينية و الإغاثة من جميع الجهات الداعمة و المتبرعة على مدار الساعة و بتنسيق مع كوادر الهيئة،مشيرا الى أن دور الهيئة هو ترتيب هذه المساعدات و التأكد من جودتها.

و تتنوع التبرعات والمساعدات التي تتلقاها الهيئة،بحسب المفلح بين بطانيات و حرامات و معلبات و طرود مواد تنظيفية صحية اضافة الى الفرشات و طرود المياه.

و أوضح ان العمليات الإغاثة التي ستقوم بها الهيئة تهدف الى مساعدة النازحين السوريين على الحدود الأردنية و تقديم لهم يد المساعدة استنادا الى الدور الإنساني الذي بدأه الأردن تجاه الأخوة السوريين منذ بدء عملية اللجوء قبل عدة أعوام.

و أشار الى أن الهيئة على تنسيق كامل مع جمعيات خيرية و النقابات المهنية لتكون مراكز معتمدة من قبل الهيئة لإستقبال المواد العينية من المتبرعين في جميع مناطق المملكة تسهيلا عليهم في تقديم مساهماتهم الإغاثية للشعب السوري.

و لفت الى أن الهيئة هي الجهة الوحيدة المخولة بتقديم المساعدات للمنكوبين في جميع الميادين بعد استقبالها من المتبرعين،منوها الى أن التنظيم و التنسيق مطلوبين و مقدرا الهبّة الأردنية تجاه الأشقاء السوريين.