معان - هارون آل خطاب

اكد مدير ادارة مياه محافظة معان المهندس بلال الدحيات انه قد تعرض بئرين من ابار الطاحونة المزودة لمياه الشرب في مدينة معان الى سرقة وتخريب من قبل مجهولين ما أدى إلي انقطاع المياه بشكل جزئي عن المدينة.

واضاف ان الاعتداء والذي تكرر في الفتره الاخيرة تسبب في حدوث نقص في تزويد المياه لبعض الاحياء وحدوث حالة من الارباك في برنامج التوزيع بشكل كبير في المدينة.

واكد ان العديد من الآبار في المحافظة تعرضت للسرقة في فترات سابقة مما حال دون ضخ المياه للمواطنين وتسبب في حالة من الاستياء والتذمر من قبلهم

مشيرا ان الكوادر الفنية في شركة الكهرباء ستقوم اليوم بإعادة تركيب المستلزمات الكهربائية للآبار لإعادة تشغيلها.

واشار الى ان مثل هذه الاعتداءات المتكررة تسببت بخسائر مادية وفقدان كميات كبيرة من المياه هدرا دون ان يستفيد منها احد في ظل الحاجة الماسة لكل قطرة مياه.

بدوره أشار المدير التنفيذي لادارة توزيع كهرباء معان المهندس عبد اللطيف كريشان تم تبليغنا عن تعرض محولات المياه الي عمليات سرقة وتخريب حيث تم الكشف على الموقع لحصر الأضرار و المباشرة في عملية الإصلاح مؤكدا أن قيمة الأضرار كبيرة ومكلفة ماديا.

وأشار ان هذه الاعتداءات باتت تتكرر كثيرا ما يتطلب بذل جهود اكبر من إدارة المياه والأجهزة الامنية لمنع تكرارها وخاصة أن تلك الأعمال الطارئة تتسبب في إرباك الطواقم الفنيه في الشركة

بدورها علمت الرأي انه قد تم تبليغ الأجهزة الأمنية بالحادثة لمعرفة اسبابها ومرتكبيها خاصة وأنها باتت تتكررا موجرا دون معرفة العابثين والعمل علي منع تكرارها خاصة أن وجود آبار المياه في منطقه متقاربة ومحصورة يسهل معها مراقبتها وتعتبر مهمة جدا لتزويد المواطنين بالمياه.