لندن - الأناضول

قال الأمين العام لحلف شمال الأطلسي "الناتو"، ينس ستولتنبرغ، إنه "لا ضمانة لاستمرار الحلف"، على خلفية التوترات القائمة بين الدول الأوروبية والولايات المتحدة.

جاء ذلك خلال مؤتمر صحفي لستولتنبرغ، اليوم الخميس، في العاصمة البريطانية لندن، حسب وكالة "أسوشيتيد برس" الأمريكية.

وأضاف: "ليس مكتوباً على صخرة أن التحالف القائم عبر الأطلسي سيستمر إلى الأبد، لكنني أؤمن بأننا سنحافظ عليه".

ووجه الرئيس الأمريكي، دونالد ترامب، في عدة مناسبات، انتقادات لحلف الناتو وأعضائه الـ29، في إطار التزامه بسياسة "أمريكا أولاً".

واعتبر ترامب في تصريحات سابقة له، أن الناتو "قد عفا عليه الزمن"، وأن أعضاءه "فشلوا في إنفاق ما يكفي من الأموال على (شؤون) الدفاع".

وفي يوليو/ تموز الماضي، أشار ستولتنبرغ، على هامش قمة الحلف، إلى ضعف العلاقات بين الدول الأوروبية وواشنطن.

وقال آنذاك: "ربما رأينا ضعف بعض العلاقات بين أمريكا الشمالية وأوروبا، لكننا نصر على إبقاء الشراكة عبر الأطلسي بما يخدم مصالحنا الاستراتيجية".

وتأسس الحلف في 4 أبريل /نيسان 1949، عقب الحرب العالمية الثانية، بموجب اتفاقية واشنطن، بهدف الوقوف في وجه السياسة التوسعية للاتحاد السوفييتي حينذاك، وللحفاظ على أمن الدول الأوروبية الأعضاء.