أجرت الكوادر الطبية والتمريضية والفنية في مستشفى الاستقلال بنجاح عملية «قلب مفتوح» عالية الخطورة، حيث تم استبدال الشريان الأبهري المنسلخ و ترميم الصمام الأبهري.

وتعد هذه العملية من أخطر عمليات القلب المفتوح وتكللت بالنجاح بدون أية مضاعفات، حيث استمرت العملية من الساعة 9 مساءً وحتى الساعة 6 صباحاً بدون توقف.

من جهته، قال مدير عام مستشفى الاستقلال أحمد الأحمد إن مستشفى الاستقلال حريص على تقديم خدمات طبية متميزة ذات جودة عالية، مشيرا إلى الخدمات الصحية والوقائية والعلاجية التي يقدمها مستشفى الاستقلال مرتكزة على أفضل معايير الجودة محلياً وعالميا، عبر الإستخدام الأمثل للموارد بالشراكة الفعالة مع الجهات ذات العلاقة بما يضمن خدمة صحية متميزة.