عمان - الرأي

يدخل الكاتب هاشم العظامات في رواية "غزل" عمق الرواية العالمية دون أي حواجز أو قيود متحررا من جليد المجتمع ليسوق نصا أدبيا غاية في العمق والشعور الإنساني ويكشف الغطاء عن عين المتلقي ليكشف عوالم جديدة ترتبط في ذهن القارئ بين الخيال والحقيقة ليوصله الى متاهات التخبط..

ولكنه يعيده، دون أن يشعر، الى الحقيقة بأسلوب جديد وفكر ناصع وناضج في رواية شبابية متفتحة كزهرة حمراء في صحراء واسعة المعالم ليثر في عين القارئ جمال الاتساع وروعة النظرة دون أي تكلف ليجعله بعد تناول الحروف وفنجان القهوه صامتا متأملا عمق ماقرأ.